تعود فيراري إلى سباقات التحمل الموسم المقبل مع سيارة السباق 499 بيه 499P. كشفت سكيوديريا فيراري عن سيارتها التي صنعتها وفق أنظمة سيارات لومان الرياضية الخارقة Le Mans Hypercar الأسبوع الماضي. لن تخوض السيارة سباقها الأول حتى العام المقبل، إنما نزلت السيارة إلى المسار في أثناء حفل الإطلاق، ويمكن مشاهدة مقطع مرئي للتجربة في ترويسة الخبر.

المعرض: فيراري 499بي لومان

ظهرت سيارة 499 بيه أول مرة ضمن حدث نهائيات فيراري العالمية Ferrari Finali Mondiali على حلبة إيمولا الإيطالية، المُناسبة التي تُقيمها العلامة الإيطالية في نهاية العام لعشاق فيراري ورياضة السيارات. تتجول السيارة حول المضمار بنشاطٍ، بالرغم من أن السائق لا يدفعها إلى أقصى حدودها. تعمل السيارة بمحرك احتراق داخلي بوضعية وسطية – خلفية، يُؤازُره محركٌ كهربائي في الأمام. تُحدد أنظمة سباق التحمُّل قدرة المحرك حتى 680 حصانًا، في حين أن المحرك الكهربائي قوته 272 حصانًا. مع ذلك، فإن القوة القصوى الإجمالية محدودة عند 680 حصان.

يتصل المحرك المكهرب بعلبة تروس ذات تعشيق متتالي "سيكونشيال" بسبع نسب. يعمل المحرك الكهربائي بمدخرة طاقة (بطارية) جهد 900 فولت مشتقة من تقنيات فريق فيراري في الفورمولا واحد، حيث فيها نظامٌ لاستعادة الطاقة المهدورة يُعيد شحن مدخرة الطاقة في أثناء التباطؤ والكبح. لا يصوُّر المقطع أعلاه طلعة سيارة 499 بيه على المضمار وحسب، بل يُسجِّل صوت العادم. يوجد في قلب السيارة محرك في 6 سعته ثلاث لترات، مع شاحن هواء (توربو)، ويبدو قويًا وواعدًا.

نرى في المقطع المرئي دخول سيارة سباق فيراري 296 جي تي 3 GT، لتسير مع 499 بيه في اللفات على مضمار إيمولا. تشترك الاثنتان باستخدام محرك في 6 بفتحةٍ بين ضفتي المحرك بزاوية 129 درجة، إنما تقول فيراري بأنهام ليسا نفس المحرك. اختارت شركة صناعة السيارات محرك في 6 لأنه خفيف الوزن وصغير الحجم.

يُظهر المقطع المرئي أيضاً اللون الأحمر الجديد للسيارة وهي تسير، أضافت فيراري لمسات صفراء، استذكارًا لـسيارة السباق 312 بيه بي 312PB التي شاركت في سباقات السيارات الرياضية في موسمي 1972 و 1973. ستظهر سيارة السباق فيراري 499 بيه أول مرة في مارس المقبل في سباق ألف ميل في سيبرينغ Sebring 1000، الجولة الأولى من بُطولة العالم لسباقات التحمُّل WEC. ستُشارك سكيوديريا بسيارتين تحملان الأرقام 50 و 51، ولم يُعلن الفريق بعد عن تشكيلة السائقين.

خضعت سيارة السباق فعلًا الاختبارات امتدت لمسافة 12,000 كيلومتر، نتوقع أن تجري فيراري اختبارات إضافية قبل ظهورها الأول في السباقات، حيث يجب على الشركة إكمال عملية تصنيف السيارة ومطابقتها مع الأنظمة والقوانين مرعية الإجراء قبل نهاية العام، وشهر مارس باتَ قاب قوسين أو أدنى.