نعرف بأن هذا سيحصل، ليس فقط من الحملة التشويقية الأخيرة التي تقول الكثير. عندما أعلن كين بلوك، سائق الراليات ومحترف سباقات جيمخانة، أنه سيتعاون مع أودي من أجل المتعة في المستقبل، كان لا مفر من وجود سيارة سباق جديدة تركز على جيمخانة. ومع ذلك، لم يتوقع أحد أن تكون سيارة أودي اختبارية.

هذا بالضبط ما لدينا هنا. الاسم الرسمي لهذه السيارة الفريدة أودي أس 1 إي ترون كواترو هونيترون، ونعم، كما يوحي الاسم، فهي مستوحاة مباشرة من السيارة الأسطورية سبورت كواترو أس 1 بايكس بيك، إنها ليست نسخة معدلة من تلك السيارة، بل سيارة جديدة تمامًا مصممة من الألف إلى الياء لتكون وحشًا حديثًا يعمل بنظام الدفع على جميع العجلات، وعلى هذا النحو، لن تسمع ضجيج المحرك من خمس أسطوانات مع شاحن هواء (توربو) تحت الغطاء الأمامي. إنها سيارة كهربائية بالكامل، لكن للأسف لا يوجد حاليًا معلومات متاحة بشأن قوتها.

المعرض: أودي أس 1 إي ترون كواترو هونترون

يمكننا أن نخبرك أنه انتقلت من مجرد تصميم إلى سيارة حقيقية خلال أربعة أسابيع مذهلة فقط. تستغرق هذه العملية عادةً عامًا أو أكثر، ولكن وفقًا للمقطع المرئي المعروض في ترويسة الخبر، كان مصممو أودي متحمسين بشكل لا يصدق للمشاركة في المشروع. رسموا العديد من التصميمات، وكلها استخدمت سيارة أس 1 الأصلية أساسًا. عُرِضَ التصميم الفائز بعد ذلك على جهاز حاسب آلي، وبدلًا من إنتاج نموذج مصغر، انتقل الفريق مباشرة إلى إنتاج نموذج بالحجم الحقيقي، هذا ما نراه في المقطع المرئي في المقام الأول، إلى جانب لقطات من هونيترون في شكلها النهائي.

على ما يبدو، فإن بلوك قد قادها فعلًا. من غير الواضح ما إذا كان أي مقطع مرئي لتجربتها على أرض الواقع سيُنشر لاحقًا، ولكن قال بلوك في مقابلةٍ نشرت على موقع أودي بروغريس الشبكي بأنه "سعيد" بعد اختبار القيادة الأولي. هذا جيد، لأنها السيارة التي سيستخدمها في الجزء المقبل من جيمخانة، الذي سيسمى باسمٍ ملائمٍ للحدث، إلكتريكخانة.

سيكون الجزء الجديد المرتقب مثيرًا للاهتمام بصرف النظر عمّا سنُشاهده، لأنها المرة الأولى التي لن يقود فيها بلوك سيارة رالي معدلة لها صلة بسيارات الإنتاج التجاري، إنها سيارة اختبارية واحدة صممتها أودي وصنعتها، ونعتقد أنها ستكون ذات قيمةٍ كبيرة.