بدأت جنرال موتورز بالعد التنازلي للتحول الكهربائي بالكامل وذلك اعتبارا من 2035 وفق ما تم التصريح به في وقت سابق من عام 2021 بجانب بداية تسليم جي إم سي هامر، ولكن بسبب كثرة الإستدعاءات المتعلقة بالسلامة، قررت الشركة إيقاف انتاج الطرازات الكهربائية بشكل مؤقت.

قامت جنرال موتورز بإستدعاء كافة طرازات شفروليه بولت التي تم انتاجها بسبب وجود احتمالية اشتعال السيارة، يعني ذلك تصنيع 142,000 بطارية جديدة علما أن الإستدعاء يتضمن أيضا نسخة الكروس أوفر من بولت كذلك.

المعرض: شفورليه بولت EUV

وفقا لتقرير صادر عن The verge فإنه من غير المتوقع إستئناف انتاج طرازات جنرال موتورز الكهربائية قبل منتصف شهر سبتمبر 2021 حيث أنه تم سابقا إيقاف انتاج طراز بولت بسبب أزمة الرقائق الإلكترونية.

الأمر الذي قد يزيد الأمور تعقيدًا هو قيام المزود إل جي بإجراء الفحوصات والتحقيقات لمعرفة السبب الذي يؤدي لإشتعال السيارة، من المتوقع أن تبلغ تكلفة ذلك مليار دولار، تجدر الإشارة إلى أن شركة إل جي تقوم بتزويد عدة شركات أخرى بالبطاريات لسياراتها الكهربائية.

يمكن اعتبار أزمة نقص الرقائق الإلكترونية ثاني أزمة كبيرة يواجهها صانعي السيارات بعد وباء كورونا حيث تم فرض قيود صارمة للحد من انتشاره تضمنت إغلاقات عامة لمدة شهر أو شهرين في بعض الدول.