عادة ما تكون عمليات إستدعاء السيارات عملاً جديًا، لكن في بعض الأحيان يمكن أن يكون السبب مضحك. أصدرت بورشه استدعاء جديد يؤثر على عدد صغير من طرازات بورشه 718 كايمان وبوكسترز لأن الجناح الخلفي النشط في بعض الطرازات يمكن أن يمتد إلى مسافة أبعد.

ويؤثر هذا الاستدعاء على إجمالي 53 نموذجًا من طرازات 2023 و2024: 718 كايمان GTS 4.0، و718 بوكستر GTS 4.0، و2024 718 بوكستر إس.

قد تكون في حيرة من أمرك بشأن هذا الاستدعاء لأن طرازات مثل 911 GT3 و RS تتمتع بأجنحة أطول بكثير من القطعة النشطة في كايمان وبوكستر. ومع ذلك، توضح الأوراق المقدمة إلى الإدارة الوطنية للسلامة المرورية على الطرق السريعة أن الموقع المرتفع يمكن أن يمنع رؤية مصباح التوقف الخلفي المثبت في الأعلى (CHMSL)، وهو ما يتعارض مع لوائح السلامة.

علمت بورشه بهذه المشكلة في أكتوبر 2023 بعد اكتشاف أحد الموظفين في المصنع يقوم يدويًا بإعادة ترميز وحدة التحكم الإلكترونية في السيارة الخلفية بقيم خاطئة. سمح هذا للجناح الخلفي بالارتفاع أعلى مما ينبغي. وكتبت شركة صناعة السيارات في وثائق NHTSA الخاصة بها: "لم يكشف التحليل الميداني عن أي حالات معروفة لتلف الإطارات أو الحوادث أو أي شكوى أخرى في هذا السياق".

سيقوم فنيو بورشه بإصلاح هذه المشكلة عن طريق تثبيت رمز جديد لوحدة التحكم الإلكترونية في السيارة، وستبدأ الشركة في إرسال خطابات إخطار إلى العملاء المتأثرين في 2 فبراير 2024.

المصدر: الإدارة الوطنية للسلامة المرورية على الطرق السريعة