يجب أن تكون قيادة سيارة فيراري في إيطاليا عنصرًا بندًا مهمًا على لائحة الأشياء الذي يجب أن يقوم بها الرجل في حياته، وقد حاول سائح أمريكي أن يعيش هذا الحلم مؤخرًا. ومع ذلك، تبين أن تحقيق الحلم أكثر تكلفة مما كان متوقعًا.

سلط الحادث، الذي وقع في أحد الساحات التاريخية الإيطالية، الضوء على أهمية اتباع أنظمة المرور عند زيارة الدول الأجنبية. كان السائح البالغ من العمر 43 عامًا يقود فيراري 488 سبايدر مسجلة في سويسرا، والتي وجدت نفسها بعد ذلك داخل ساحة بياتزا ديلا سيغيورا، وهي ساحة مشاة شهيرة في وسط فلورنسا التاريخي.

وبحسب التقارير ، لفت السائق انتباه السلطات لقيادته بطريقة "غير منطقية" على طول شارع فيا دي جوندي المجاور. ثم أوقف سيارته في ساحة مليئة بالسياح بالقرب من معرض أوفيزي، موطن بعض الأعمال الفنية الأكثر شهرة في إيطاليا.

غرمت الشرطة السائح 470 يورو أو حوالي 506 دولارات بأسعار الصرف الحالية لوقوفه في منطقة للمشاة ، والقيادة عكس الاتجاه مع رخصة أجنبية غير متوافقة.

ذكرت بلدية فلورنسا أن السائح لديه رخصة قيادة أمريكية لا تتوافق مع الاتفاقيات الدولية وليس لديه رخصة قيادة دولية أو ترجمة رسمية.

ليست هذه هي المرة الأولى التي يواجه فيها السياح أنفسهم في مشاكل أثناء القيادة في النقاط الساخنة التاريخية في إيطاليا. في يناير ، تم تغريم سائح من كاليفورنيا 500 يورو (540 دولارًا) بعد قيادته سيارة فيات باندا مستأجرة عبر جسر بونتي فيكيو المخصص للمشاة في فلورنسا. وبالمثل، في مايو من العام الماضي، تم القبض على رجل بتهمة إتلاف نصب تذكاري ثقافي بعد قيادة سيارة مازيراتي مستأجرة أسفل السلالم الإسبانية في روما والفرار من مكان الحادث بعد أن علقت السيارة في منتصف الطريق.

كما تسلط هذه الحوادث الضوء على أهمية احترام الثقافة والتقاليد المحلية، خاصة في المناطق التاريخية والمناطق المخصصة المشاة. يجب أن يكون السائحون على دراية بالقواعد واللوائح المحلية قبل الجلوس خلف عجلة القيادة أو استكشاف منطقة جديدة. يُنصح أيضًا بطلب التوجيه من مسؤولي السياحة المحليين واتباع توصياتهم لضمان رحلة سلسة وممتعة دون أي مفاجآت غير سارة.

المصدر: سي إن إن