أمضت شركة ريماك عدة سنوات، وبذلت جهودًا كبيرة، وبالتأكيد، أنفقت المال، من أجل تطوير سيارتها الرياضية الفائقة الكهربائية "هايبركار" من سي_تو C_Two إلى نيفيرا Nevera.

المعرض: ريماك نيفيرا

كان السيد ماتي ريماك، المدير التنفيذي لشركة بوجاتي - ريماك، حريصًا على استعادة ذكريات تلك الأيام في منشورٍ له على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، مصحوبًا بصور لأول سيارة نيفيرا مسجلة في كرواتيا.

 

نص المنشور فيسبوك (بترجمة تقريبية):

"بعد خمس سنوات من التطوير، وعمل أكثر من ألف شخص في المشروع، وإنتاج 17 نموذجًا أوليًا، وإجراء 45 اختبار تصادم، وتحطم تسع سيارات في أثناء اختبارات التصادم وآلاف الاختبارات الأخرى - تم اليوم تسجيل أول سيارة نيفيرا قانونيًا. الآن في كرواتيا وقريبًا في العديد من البلدان الأخرى. سيكون من المثير للاهتمام رؤيتهم قريبًا في جداول السيارات المسجلة في موناكو والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية وألمانيا واليابان وكندا وغيرها.

بالطبع، كان أول تسجيل لسيارة نيفيرا في موطن ماتي، كرواتيا. وستُسجَّل السيارة قريبًا في العديد من البلدان الأخرى.

تُعدّ نيفيرا هي ثاني إنتاج من شركة ريماك للسيارات، وهي ثمرة خمس سنوات من التصنيع. تبدو السيارةَ مثيرةٌ للإعجاب على الورق - أربع محركات كهربائية بقوة إجمالية 1,914 حصانًا، وعزم دوران 2,360 نيوتن - متر، إنها أرقامٌ خيالية. يمكن للسيارة الفائقة التي تعمل بمدخرات الطاقة (البطارية) الانطلاق من وضعية التوقف إلى سرعة مئة كيلومتر في 1.97 ثانية.

تخطط ريماك لإنتاج 150 وحدة من نيفيرا - تُباع الواحدة بمليوني يورو تقريبًا (787,467 ريـالًا سعوديًا)، تتوفر السيارة بثلاث مستويات تجهيز: جي تي GT، وسيغناتشُر Signature، وتايمليس Timeless، في حين يُتيح إصدار بيسبوك Bespoke مزيدًا من خيارات التخصيص.

وفقًا للشركة، لن تكون باقي سيارات نيفيرا مطابقةً لأول نيفيرا مسجلة قانونيًا.