السيارات الكهربائية قادمة لا محالة كإستجابة لمعايير الإنبعاثات التي تزداد تشددا وخاصة معايير يورو7 التي سيجري تطبيقها عام 2025، دفع ذلك نسبة من صانعي السيارات لإعطاء الأولوية لتطوير السيارات الكهربائية بالكامل على حساب نظيرتها العاملة بالوقود التقليدي، نأمل ألا يجري في المستقبل إعتبار المحركات المكونة من 6 إسطوانات عدوة البيئة.

قام فرع فورد الأوروبي بعرض صورة تشويقية تستعرض 9 سيارات كهربائية قادمة، تجدر الإشارة إلى أن هذا الفرع من فورد يقوم بتطوير بعض السيارات بشكل مستقل بالكامل عن نظيره الأمريكي مثل طراز فوكس.

المعرض: فورد تستعرض صور تشويقية لطرازاتها الكهربائية القادمة في السوق الأوروبية

يتوفر حاليا طراز كهربائي واحد فقط يحمل شعار فورد للبيع في أوروبا وهو موستانج ماك-إي، البداية ستكون مع سيارة متوسطة الحجم لكن لم يجري تحديد شكلها وسيتم الكشف عنها خلال عام 2022 لكن سيبدأ تسويقها عام 2023، من المرجح أن تستعين السيارة بمنصة MEB التي توفرها فولكس واجن للسيارات الكهربائية.

يمكن أيضا ملاحظة طراز سبورت كروس أوفر والذي يمكن أن يكون بدوره النسخة الرياضية من الطراز المتوسط الحجم، في حال تأكد ذلك فإنه من المتوقع أن يستطيع المحرك الكهربائي انتاج 300 حصان حيث أنه من الممكن التكهن بإمكانية الإستعانة بمكونات فولكس واجن آي دي 5 جي تي إكس، سيجري تصنيع كلا الطرازين المذكورين في منشأة كولونيا في ألمانيا.

يوجد أيضا من ضمن الطرازات التي تم إستعراضها في الصورة التشويقية فورد بوما حيث أنه سيتم توفير النسخة الكهربائية منها لتعزيز الخيارات بجانب النسخ التي تحتوي على محرك هجين بتقنية Mild hybrid، سيجري تصنيع هذا الطراز في منشأة كرايوفا في رومانيا، تجدر الإشارة إلى أن ملكية هذه المنشأة تعود إلى الفرع التركي من فورد.

تتضمن الصورة التشويقية رغبة فورد في توفير نسخة كهربائية من مركباتها التجارية وهو ما يمكن ملاحظته من خلال طرازات ترانزيت و تورنيو اللتان ستتوفران بفئتين مختلفتين من الهيكل وهي كوريير وكاستوم من أجل زيادة المبيعات بجانب الطراز الأكبر الذي سيحمل تسمية إي-ترانزيت.

الهدف من هذه الطرازات الكهربائية التي ستوفرها فورد في أوروبا بيع ما لا يقل عن 600000 سيارة سنويا عند إدخال كافة هذه الطرازات لحيز الإنتاج علما أن الفرع الأوروبي من فورد قام بإستثمار مبلغ 2 مليار دولار لهذه الغاية.