توجد فئة من الزبائن تحب المزج ما بين عراقة تصميم السيارات الكلاسيكية وتقنيات الحاضر، توجد هناك عدة عمليات ريستومود تساعد في إضفاء لمسة خاصة للسيارة تعزز تميزها، من ضمن هذه السيارات تبرز شفروليه كورفيت سي2.

تم انتاج شفروليه كورفيت سي2 في الفترة ما بين 1963 ولغاية 1968، تميز هذا الجيل بظهور جسم الكوبيه لأول مرة والذي بدوره كان يحتوي على زجاج خلفي مقسوم إلى جزأين بجانب وجود المصابيح القابلة للطي لأول مرة، يوجد العديد من عشاق كورفيت يعتبرونها الجيل الذهبي من كورفيت.

المعرض: شفروليه كورفيت سي2 بعملية ريستومود

في البداية تمت الإستعانة بجهود المصمم كاران أديفي لرسم الخطوط الخارجية لتصميم نسخة عصرية من شفروليه كورفيت سي2، من أبرز السمات في الجهة الأمامية التخلي بالكامل عن المصابيح القابلة للطي وجرى تركيب خطوط ليد في أعلى الصادم الأمامي، تم أيضا توفير تصميم جديد للصادم الأمامي عوضا عن قطعة الكروم في النسخة الكلاسيكية.

حظيت الجهة الجانبية بدورها بحصتها من إعادة الرسم حيث يمكن ملاحظة العجلات الكبيرة الحجم والتي تملأ بالكامل الحيز المخصص لها بجانب التركيز على الزوايا الحادة في عدة نواحي مثل خطوط النوافذ.

الزجاج الخلفي المزدوج هو السمة الوحيدة التي جرى الحفاظ عليها من النسخة الكلاسيكية، وفي المقابل جرى توفير مصابيح خلفية رباعية ذات تصميم جديد ويصل بينها خط أحمر، تبرز مخارج العادم المزدوجة في الأسفل وفي الجهة الداخلية من الصادم الخلفي، يبرز في الأسفل مشتت الهواء ذو التصميم متعدد الشفرات مما يسمح بإختراق الهواء بأفضل فاعلية ممكنة.

ميكانيكيا سيتم الإستعانة بالمحرك من شركة لامبورجيني وتحديدا المحرك الذي توفر في طراز جالاردو LP560-4 وهو مكون من 10 إسطوانات سعة 5.2 ليتر وينتج 552 حصان ويوفر 540 نيوتن متر من عزم الدوران، علبة التروس مكونة من 6 نسب.

وكان لا بد من تعديل قاعدة عجلات شفروليه كورفيت سي2 من أجل تحمل قوة المحرك الهائلة، علماً أنه  يمكن التمتع بمشاهدة السيارة خلال معرض سيما 2023.

قد يثير إقحام محرك لامبورجيني بداخل هيكل أيا من خيارات كورفيت إستياء البعض حيث أنه يمكن طلب محرك الطراز الجديد لكن مقابل مبلغ مرتفع.