تمتلك مازيراتي تاريخا حافلا في مجال رياضة السيارات، خاصة مع السائق الأسطوري خوان مانويل فانجيو الذي تمكن من ترسيخ مكانته في رياضية الفئة الاولى للسيارات، وللإحتفال بذلك قامت مازيراتي بإطلاق إصدار إف تريبوتو لكلا من جيبلي وليفانتي.

لم يجري الكشف عن العدد المقرر للإصدار المحدود لكلا من جيبلي وليفانتي، ولكن يوجد خيارين فقط من الألوان وهما الأزرق والأحمر، يرمز اللون الأحمر إلى سيارات السباقات الإيطالية التاريخي، فيما أن اللون الأزرق يشير إلى مدينة مودينا التي تحتوي على مقر شركة مازيراتي.

المعرض: نسخة إف تريبوتو من مازيراتي جيبلي وليفانتي

في المقابل يشير حرف إف في التسمية إلى فانجيو وتريبوتو ترمز إلى تخليد الذكرى وهو أمر لائق للغاية، تبرز العجلات بقياس 21 بوصة لكلا السيارتين بجانب وجود خط أصفر على الحافة الخارجية كما أن العجلات تتزين باللون الأسود لكن بدرجة مختلفة لكل طراز، يبرز اللون الأصفر أيضا على غطاء أقراص المكابح.

تبرز مقصورة إصدار إف تريبوتو من خلال وجود الجلد الرياضي الفاخر باللون الأسود لتوفير الراحة والثبات المطلوبين بجانب طبعا وجود الديكور الكربوني في عدة أنحاء مثل لوحة القيادة وبطائن الأبواب كما تبرز الحياكة باللون الأحمر أو الأصفر إعتمادا على الطراز مما يساعد على زيادة التميز.

لا يوجد أي معلومات تتعلق بالناحية الميكانيكية لكلا الطرازين، تبدأ المحركات مع الخيار الرباعي الإسطوانات سعة 2.0 ليتر مع تيربو ومحرك كهربائي مساند لإنتاج 350 حصان، الخيار السداسي الإسطوانات بسعة 2.9 ليتر مع شاحني تيربو بقوة 350 أو 450 حصان، محرك 8 إسطوانات يتوفر بسعة 3.8 ليتر مع شاحني تيربو بقوة 525 حصان لشارة جي تي إس وبقوة 575 حصان لخيار تروفيو.

الهدف من كلا السيارتين بالإصدار المحدود إحياء ذكرى سيارة السباق طراز 250 إف التي ظهرت لأول مرة عام 1954 والتي مكنت خوان مانويل فانجيو من إحراز لقب بطولة العالم للسائقين في بطولة العالم للفورمولا 1 كما أن غالبية أرقامه بقيت صعبة المنال لحين قدوم مايكل شوماخر وقام بإرساء أرقام أكبر علما أن بطل العالم 7 مرات لويس هاميلتون تمكن بدوره من تسجيل أرقام مميزة مثل الفوز بمئة سباق وهو رقم سيبقى في الذاكرة لفترة طويلة.