ستبدأ حقبة جديدة تمامًا لسيارة بورشه 911 في 28 مايو، عندما ستكشف الشركة عن أول فئة هجينة من السيارة الاسطورية الشهيرة.

لقد رأينا سيارة 911 الهجينة في شكل نموذج أولي منذ أكثر من عامين، واليوم تخبرنا بورشه أن التطوير قد اكتمل، حيث قطعت السيارة 3.1 مليون ميل في هذه العملية. بعض هذه الأميال تأتي من نوربورغرينغ، حيث تشارك بورشه فكرة محيرة إلى حد ما حول الشارة التي سترتديها 911 المكهربة. إذ قيل لنا أن الفئة الهجينة قادرة على إجتياز القسم الشمالي من حلبة نوربورغرينغ في 7 دقائق و16.9 ثانية، أي 8.7 ثانية أسرع من السابق.

المعرض: بورشه 911 الهجينة

وقال فرانك موسر، نائب رئيس بورشه والمسؤول عن طرازي 911 و718: "للمرة الأولى في تاريخ سيارتنا الأيقونية الممتد 61 عاماً، نقوم بتركيب نظام دفع هجين في سيارة 911 المخصصة للطرقات. هذا الأداء الهجين المبتكر يجعل 911 أكثر ديناميكية". . ولم نترك أي شيء للصدفة أثناء عملية التطوير وقمنا باختبار 911 الجديدة في جميع أنواع الظروف في جميع أنحاء العالم، من البرد القارس إلى الحرارة الحارقة، كما كان الحال خلال المراحل النهائية من الاختبار في دبي.

تفاصيل المجموعة المحركة الهجينة غير معروفة حتى الآن، إلا أن بورشه تخبرنا أنها تهدف من خلال التقنية الهجينة إلى الأداء العالي، وليس التوفير في إستهلاك الوقود، وقد قيل لنا سابقًا أنها لن تكون سيارة هجينة بقابص. مع أن التوقيت على نوربوررينغ الذي يبلغ 7:16، يؤكد على أنها تتمتع بمستويات رشاقة جيدة، وأن الوزن المرتفع للمنظومة الهجينة والبطاريات الازمة له جرى التعويض عنه بشكل أو بأخر.

وتجدر الإشارة هنا إلى أنه وباتلتزامن مع إطلاق السيارة الهجينة الجديدة سيجري الكشف عن الحلة الجديدة المحسنة للجيل 992 من بورشه بعد أن تأخر هذا الامر لفترة طويلة، إلا أنه يبدوا بأن بورشه إستغلت هذا التأخير في صقل مكنات السيارة وتقنيتها الهجينة لتكون بأفضل حال.

سيتم الكشف عن كل شيء يتعلق بالسيارة الجديدة في 28 مايو. تأكد من التحقق مرة أخرى خلال 18 يومًا، إذا أننا سنغطي هذا الحدث بكل تأكيد.

المصدر: بورشه