أعلنت شركة الطاير للسيارات، الوكيل والمستورد الحصري لسيارات فيراري في دولة الإمارات العربية المتحدة، اليوم رسمياً عن وصول سيارة فيراري روما سبايدر إلى سوق الإمارات العربية المتحدة. يمثل الإصدار الجديد أحدث إضافة لقائمة سيارات فيراري صاحبة علامة الحصان الجامح، كما يُجسد علامة بارزة في جهودها المتواصلة لتقديم تجربة قيادة متميزة تعكس معايير التراث الإيطالي الأصيل، والأداء عالي الجودة، بالإضافة إلى التميز في صناعة السيارات.

وتم الكشف عن السيارة الجديدة كلياً خلال حدث رسمي مميز أقيم في دبي بتاريخ 15 نوفمبر، حيث أتيحت الفرصة لعملاء فيراري ليكونوا ضمن أوائل الأشخاص الذين يتمكنوا من مشاهدة السيارة الفاخرة والتعرف على أبرز مواصفاتها. كما يؤكد الحدث التزام شركة فيراري بمواصلة تميزها في الارتقاء بتجربة العملاء، مع التركيز على تقديم تجربة متخصصة وتلبي متطلباتهم الفردية عبر جميع نقاط الاتصال ورحلتهم مع فيراري.

وتعتبر فيراري روما سبايدر، السيارة ذات الأناقة الكلاسيكية والأداء الرفيع نسخة عصرية تعكس أسلوب الحياة في إيطاليا في حقبة الخمسينيات والستينيات، والتي اتسمت بالرقيّ والبهجة، لتحمل ملامح شبيهة بطراز V8 2+ الذي لاقى رواجًا كبيرًا من سيارات فيراري روما. إلا أن ما يميّز الطراز الجديد هو اعتماد سقف قابل للطيّ – وهو حل يعيد إلى الأذهان مجموعة سيارات فيراري ذات المحرك الامامي بعد مرور 54 عامًا على انطلاق طراز 365 GTS4 عام 1969.

يمتاز السقف القابل للسحب والطيّ بمزايا عصرية ومتجددة تبرز الشخصية الفارهة لسيارة فيراري روما سبايدر، وتمنح مالك السيارة خيارات واسعة لإضفاء الطابع الشخصي إليها، ومنها الأقمشة الخاصة والغرز ذات الألوان البارزة. أما من الناحية العملية فإن السقف قابل للطيّ بالكامل خلال 13.5 ثانية، ويمكن فتحه وإغلاقه أثناء السير على سرعات تصل إلى 60 كيلومترًا في الساعة - كما إن حجمه الصغير يعزز من إمكانات التنوع في السيارة الأنيقة. ولضمان راحة ركاب السيارة بشكل استثنائي، فإنها تحتوي على حاجب جديد للرياح حاصل على براءة اختراع، وهو مدمج في ظهر المقعد الخلفي ويمكن رفعه بواسطة زر في اللوحة المتوسطة بحيث يحظى الركاب براحة استثنائية.

وتحتفظ سيارة فيراري روما سبايدر بالخصائص الديناميكية الهوائية المتفوقة التي تعرف بها روما سبايدر – فهي تتمتع بأفضل معدّل تناسب بين الوزن والقوة في فئتها بفضل السقف القابل للسحب إلى جانب الهيكل المصنوع بكامله من الألمنيوم، ومحركها من 8 أسطوانات سعة 620 سي سي من عائلة المحركات التي حظيت بلقب أفضل محرك في العالم على مدى أربعة سنوات. ويرافق المحرك ناقل الحركة الثنائي الشهير بثماني سرعات من فيراري، والذي يعرف بسرعته المذهلة في الانتقال بين السرعات وبما يحققه من معايير فريدة في الراحة والكفاءة الميكانيكية. 

ولا تقتصر مزايا سيارة فيراري روما سبايدر على السهولة الممتعة في قيادتها، فهي تتمتع بديناميكية فائقة واستجابة مدهشة تجعل منها الرفيق المثالي للطرق الطويلة والرحلات في نهاية الأسبوع. وبالطبع فإن صوت محركها القوي ذي الأسطوانات الثمانية يرافقك كما لو كان معزوفة موسيقية. تتمتع السيارة بعدد من الخصائص المتميزة التي تعزز من مرونتها الفائقة، بما فيها حجم الصندوق المتفوق في فئتها وإمكانية طيّ ظهر المقاعد الخلفية لإفساح المجال لوضع الأشياء ذات الحجم الكبير، بالإضافة إلى الاتصال اللاسلكي كميزة قياسية، ولا يمكن أن ننسى بالطبع المقاعد ذات التصميم المناسب للجسم والتي يمكن تدفئتها وتعديلها بـ 18 طريقة مختلفة، فضلًا عن توافر خيار تدفئة العنق للأيام الباردة.