فيما مضى كانت الشركات المختصة بصناعة سيارات الهايبركار قليلة جدا وبالطبع يمكن مشاهدة صورها على جدران غرف نوم المراهقين أو حتى محبي السيارات بشكل عام، حاليا بات يوجد العديد من هذه الفئة والتي تقوم بتصنبع عدد محدود جدا لتوفير الفرادة.

ميكانيكيا تحتوي دي توماسو بي900 على محرك 12 إسطوانة تم توفيره من كوزوورث، ما يميزه هو إمكانية بلوغ نطاق 12300 دورة في دقيقة، يبلغ ناتج القوة 900 حصان فيما الوزن يبلغ أيضا 900 كجم وهو ما يعني أن نسبة القوة للوزن تبلغ 1:1 وهي النسبة ذاتها في طراز أجيرا 1:1 وهو ما ينعكس إيجابيا على الأداء العام للسيارة.

المعرض: دي توماسو بي900

تم تحديد انتاج دي توماسو بي900 بمقدار 18 سيارة فقط وبسعر 3 مليون دولار للنسخة الواحدة، لكن يجب لمن يريد التمتع بقيادة السيارة التحلي بالصبر الكافي لغاية 2024 في حال كان يرغب بمحرك 12 إسطوانة، في حال عدم وجود الصبر الكافي فإن محرك 10 إسطوانات حاضر أيضا وهو المحرك ذاته الذي توفر في سيارة بينيتتون بي197 التي شاركت في بطولة العالم للفورمولا1 عام 1997.

لم يجري التصريح حول الأرقام المتعلقة بالأداء مثل الزمن اللازمة لإنجاز مناورة 0-100 كم/س أو السرعة القصوى أو حتى المسافة المطلوبة للكبح لكنها حتما ستكون أرقام مميزة بفضل عدم الحاجة لوجود التجهيزات التي تزيد من الوزن مثل وسائد الهواء وتجهيزات الراحة مثل التكييف وعزل الصوت.

تتمتع دي توماسو بي900 بتصميم إنسيابي للغاية والفضل في ذلك يعود إلى الإستعانة بنفق الهواء ذاته الذي يجري به إختبار إنسيابية سيارات الفورميولا1، بجانب ذلك فقد يقوم البعض بتشبيهها بسيارة أبولو إنتينسا إيميزيوني وهو أمر منطقي حيث جرى تصميم كلا السيارتين من قبل المصمم ذاته.

عندما يجري إطلاق دي توماسو بي900 فإنها ستسهدف سيارات قليلة من الفئة ذاتها مثل أستون مارتن فالكيري آي إم آر برو والتي تستهدف الأثرياء الراغبين بالتمتع بالقيادة على الحلبات وقيادة سيارة لا يمكن سوى لقلة قليلة من الأشخاص التمتع بها.

يعد ذلك نقطة تحول لافتة في مسيرة علامة دي توماسو والتي عادت للحياة مجددا عام 2019 بعد بقائها طي النسيان لمدة تناهز 3 عقود.