مع اقتراب تيسلا من افتتاح مصنع غيغافاكتوري تكساس، المتوقع أن يتم قبل نهاية الربع الأول من العام الجاري، يعطينا هذا المقطع المرئي تذكيرًا بضخامة مصنع إنتاج السيارات الكهربائية، إذ يُظهر تصويرًا شاملًا للمصنع من الأعلى بواسطة طائرةٍ دون طيّار (درون).

صوره السيد جو تيغتماير، الذي يعمل مُشغِّلًا للطائرات دون طيار، المقطع المرئي لمتابعة التقدم الذي أُحرزَ لغاية الآن في مصنع غيغاتكساس منذ بداية أعمال البناء، يساعد المقطع المرئي المشاهدين على تقدير الحجم الحقيقي للمصنع.

ستدرك مدى ضخامة المصنع عندما ترى بأن السيارات، حتى الشاحنات الكبيرة، من حوله تبدو مثل النمل، أو عندما تعلم أن الدوران حول المبنى استهلك نصف طاقة مدخرة الطاقة في الطائرة دون طيار، كما ذكر جو لاحقًا على حسابه في تويتر.

 

الأمر المثير للإعجاب أيضاً عدد السيارات المتوقفة بالخارج، ما يشير إلى وجود نشاط مكثّف يحدث داخل المصنع.

على عكس موقع فريمونت، الذي يُنِيَ أصلًا لإنتاج مركبات تعمل بمحركات احتراق داخلي، فإن مصنع غيغاتكساس مصممٌ ومُحسَّنٌ بالكامل لإنتاج المركبات الكهربائية، ومن المرجح أن ينتزع لقب مصنع السيارات الأكثر إنتاجية في أمريكا الشمالية من مصنع فريمونت ما إن تزداد طاقته الإنتاجية.

أنتج مصنع تيسلا في فريمونت 8,550 وحدة وسطيًا أسبوعيًا في العام الماضي، متوفقًا على منشأة تويوتا في جورج تاون بولاية كنتاكي، الذي أنتج 8,427 وحدة أسبوعيًا، أو مصنع بي إ دبليو في سبارتانبورغ بولاية كارولينا الجنوبية، الذي أنتج ما معدله 8,343 وحدة أسبوعيًا، أو مصنع شاحنات فورد في ديربورن بولاية ميتشيغان، الذي أنتج 5,564 وحدة أسبوعيًا.

كما هو الحال مع مصنع غيغابرلين في ألمانيا، سيبدأ مصنع تيسلا الواقع في أوستن بولاية تكساس بإنتاج طراز موديل واي، من فئة السيارات متداخلة الأوجه (كروس أوفر)، وفي حين أن موديل المصنوع في ألمانيا سيحتوي على 2,170 خلية في مدخرة الطاقة (البطارية)، فإن النسخة المصنوعة في تكساس ستحتوي مدخرة طاقة من الخلايا الأسطوانية الجديدة من النوع 4680، كما أكد كبار مسؤولي تيسلا خلال التقرير المالي للربع الرابع من عام 2021.

نتيجةً لذلك، ستكون تيسلا موديل واي أول سيارة للشركة بتصميم حزمة مدخرة طاقة هيكلية.

إضافةً إلى ذلك، سيُنتج مصنع غيغاتكساس الشاحنة الخفيفة الكهربائية سايبرترك الكهربائية، وشاحنة سيمي للنقل الكبيرة الكهربائية، بالرغم من عدم وجود تواريخ بدء إنتاج ثابتة لأيٍّ من هذه المركبات. قال السيد إيلون ماسك، المدير التنفيذي لشركة تيسلا، في اجتماع الإعلان عن الأرباح الأخيرة، إنه لن يكون هناك تقديمٌ لسيارات جديدة في عام 2022، مضيفًا أنهم"يأملون" أن تحدث في عام 2023.