بدأت مركبة التخييم هذه حياتها كسيارة إسعاف، وهي معروضة الآن للبيع في موقع أوتوإكس لقاء 84,995 دولارًا أمريكيًا، حيث أرفقت الإعلان بمقطعٍ مرئي يوضح مميزاتها.

تستند السيارة إلى هيكل الشاحنة جي أم سي 3500 4×4، مع تركيب تجهيزات سيارة إسعاف من طرف شركة ماكوي ميلّر، أدت واجبها مستشفى صغيرًا بولاية وايومنغ واجتازت 151 ألف كيلومتر.

تعمل السيارة بمحرك في 8 ديزل ديوراماكس مع شاحن هواء (توربوديزل)، سعته 6.6 ليترات، متصل بعلبة تروس آلية من إنتاج أليسون. كما إنها مجهزة بعلبة تحويل بسرعيتن لتعزيز قدرتها على اجتياز الدروب الوعرة.

تولت أوتوإكس عملية تحويل سيارة الإسعاف إلى منزل متنقل. ومع ذلك، فإن الشخص الذي اشتراها لم يكن يستخدم السيارة، وأعاد بيعها للشركة التي عدّلتها وجهزتها مرةً أخرى.

لا يزال المظهر الخارجي يشبه سيارة إسعاف باستثناء تصميم الطلاء. هناك الكثير من الأبواب القابلة للقفل في الخارج تتيح الوصول إلى أشياء مثل خزانات المياه وجرة غاز بروبان ومرش (دوش) الاستحمام، والعديد من مساحات التخزين.

عند الدخول إلى الداخل، تقابلك ألواح فينيل بنقشة خشب البلوط المصقول على الأرضية. ومقعد يتحول إلى سرير. توجد خطافات في الجزء الخلفي من السقف لتركيب أرجوحة تتدلى من الأبواب الخلفية، وضعت بناءً على طلب المالك الأصلي. يشتمل المطبخ الصغير على موقد ذو شعلتين ومنضدة تقطيع للأطعمة، وحوض مجلى، وثلاجة، وكسوة بلاط خزفي للجدارن في ركن المطبخ.

احتفظت شركة أوتوإكس ببعض الأقفال الأصلية من سيارة الإسعاف عند تحويلها إلى منزل متنقل. القطع عالية الجودة ومتينة يمكنها تحمل الاستعمال القاسي.

المقصورة في حالةٍ جيدة. لوحة التحكم لجميع المصابيح وصفارات الإنذار لا تزال في الكونسول الوسطي. تذكر أوتوإكس أنها تعمل، ولكن من غير القانوني استخدامها على الطريق.

هناك ألواحًا كهروضوئية مثبتة على السقف، مع إنها لم تظهر في المقطع المرئي، تتصل بجهاز تحكم في الشحن بقوة 40 أمبير. تحتوي السيارة أيضاً على مدخرة طاقة (بطارية) من شوارد الليثيوم سعتها 100 أمبير ساعي، وموزع ذكي للتيار بقوة 140 أمبير.