تم في وقت سابق عرض مجموعة من الصور التشويقية لسيارة بي إم دبليو آي7 أثناء الإختبارات في الطقس البارد للغاية في السويد من أجل إختبار فاعلية السيارة في ظروف قاسية.

هذه المرة جرى العكس حيث أنه جرى عرض مقطع فيديو تشويقي وصور تشويقية لسيارة بي إم دبليو آي7 لكن في الأجواء الدافئة لإثبات قدرة السيارة على تحمل كافة الظروف التشغيلية.

ما قد يثير موجة من ردود الأفعال هي الحملة التسويقية المرافقة والتي تحمل شعار "السيارة الفارهة والوحيدة التي تحتوي على محرك محرك كهربائي، يعني ذلك التقليل من شأن كلا من جينيسيس جي80 الكهربائية وأودي إي-ترون جي تي وبورشه تايكان ومرسيدس-بنز إي كيو إس" تعد السيارة فعليا أقرب لفئة فاست باك عوضا عن الصالون".

المعرض: تسريب بي إم دبليو آي7

تؤكد بي إم دبليو أن طراز آي7 سيندفع بالعجلات الأربعة من خلال وجود زوج من المحركات الكهربائية تعمل بتقنية إي-درايف من الجيل الخامس والتي سيجري توفيرها في كلا طرازي آي إكس وآي4، سيجري الكشف عن خيار القمة من طراز آي إكس تحت تسمية إم60 خلال فعاليات معرض الإلكترونيات الإستهلاكية في لاس فيجاس مطلع شهر كانون الثاني 2022.

بالطبع لا تزال بي إم دبليو آي7 تحت الغطاء التمويهي بالكامل حيث أن العلامة البافارية لن تتخلى حاليا عن أي طبقة منه للحفاظ على سرية التفاصيل لحين الإطلاق الرسمي، في المقابل يمكن ملاحظة بعض الأمور مثل السقف البانورامي ومقابض الأبواب المدمجة بالأبواب والتي تبرز عند الحاجة بجانب الجناح الذي يبرز على أعلى الصندوق الخلفي.

يمكن التكهن أنه بسبب طول قاعدة العجلات في بي إم دبليو آي7 فإن ذلك يتيح إستيعاب بطارية بسعة 106.7 كيلوواط/ساعة وهي البطارية ذاتها في طراز آي إكس الذي يستطيع السير لمسافة 482 كلم قبل الشحن مجددا، من الممكن أن يكون ذلك مخيبا للآمال خاصة أن المنافسة المباشرة مرسيدس-بنز إي كيو إس 450+ توفر مدى سير لغاية 560 كلم لكن حتما سيتم القيام باللازم.

سيجري الكشف عن الجيل القادم من بي إم دبليو السلسلة السابعة في العام القادم لكن لم يجري تحديد وقت معين ويمكن أن يتم ذلك خلال فعاليات معارض السيارات الهامة مثل معرض باريس أو غيره من المعارض التي تتمتع بالحضور الجماهيري الكبير.