خلال فترة التسعينيات من القرن الماضي برزت فئة جي تي1 ضمن فئات السباقات، من أجل المشاركة في هذه الفئة تحديدا توجب على الشركة انتاج ما لا يقل عن 25 سيارة صالحة للسير على الطرقات العامة لتلبية قوانين التصنيف، من ضمن هذه السيارات المميزة برزت كلا من بورشه 911 جي تي1 ومرسيدس-بنز سي إل كاي جي تي آر.

تم انتاج 25 نسخة من بورشه 911 جي تي1صالحة للسير على الطرقات العادية بجانب نموذجين للتجربة من قبل وزارة النقل التابعة للإتحاد الفدرالي الألماني، يمتلك أحد جامعي السيارات من مملكة البحرين إحدى النموذجين وهو خالد عبدالرحيم والذي قام بالمشاركة في مهرجان فيلا دي إستي لإستعراض التصاميم الأنيقة، يمكن التمتع بالفيديو من خلال مدونة Automotive mike.

لا بد من معرفة التفاصيل الميكانيكية في بورشه 911 جي تي1، يوجد محرك سداسي الإسطوانات بسعة 3.2 ليتر بوضعية بوكسر ويتصل بشاحني هواء تيربو، ساعد ذلك في انتاج 536 حصان وتوفير 600 نيوتن متر من عزم الدوران، علبة التروس متتالية تتكون من 6 نسب تنقل القوة للعجلات الخلفية كما أنه يمكن تعشيقها دون الحاجة لوجود كلتش.

تمكنت بورشه 911 جي تي1 بنسخة الطرقات العادية من إنجاز مناورة التسارع من 0-100 كلم/س خلال 3.9 ثانية وإحراز سرعة قصوى تبلغ 308 كلم/س، تجدر الإشارة إلى أن هذه الأرقام كانت تعتبر أمرا خارجا عن المألوف في حقبة التسعينيات من القرن الماضي.

ما يميز النموذجين التجريبيين من بورشه 911 جي تي1لنسخة الطريق هو أن كلا من المصابيح الأمامية والخلفية تم الإستعانة بها من طراز 911 من جيل 993 تحديدا فيما أن النسخ التي دخلت إلى حيز الإنتاج تحتوي على مصابيح من جيل 996 مما يعد مدعاة فخر لمالكها المحظوظ.

ربما من الأفضل عدم التساؤل عن سعر بورشه 911 جي تي1 للنسخة المعدة للسير على الطرقات العامة حيث أنه لن يقل عن 3 مليون دولار أبدا وفي حال النموذج التجريبي .. ربما لن يكون السعر أقل من 5 مليون دولار هذا في حال قرر مالكها بيعها أصلا.

بجانب بورشه 911 جي تي1 يوجد سيارة أخرى لا تقل فرادة عنها والتي أيضا كانت تنافس في فئة جي تي1 وهي مرسيدس-بنز سي إل كاي جي تي آر حيث تم حديثا بيع إحداها مقابل 7.5 مليون دولار.