تعمل لاند روفر على تطوير الجيل المقبل من راينج روفر، ويصور مقطع مرئي تجسسي جديد اختبارًا لفئة ذات قاعدة عجلات طويلة "أل دبليو بي" تخضع لاختبارات على حلبة نوربورغرينغ الألمانية، تظهر السيارة ممهوة بالكامل، بالرغم من التوقعات بألّا يختلف تصميم الجيل المقبل كثيرًا عن التصميم الجيل الحالي البسيط والفخم، كما يبدو بأن العلامة البريطانية تجري تجارب قاسية على السيارة.

نرى في المقطع المرئي سيارة راينج روفر تتجوَّل على مضمار السباق، في حين يعمل نظام التعليق على إبقاء المركبة الرياضية العملانية ضمن مسارها. وتخفي طبقة التمويه أية تغييرات تجريها لاند روفر على التصميم، بالرغم من أنها تحافظ على شكلها الكلاسيكي. ومع ذلك، لا يعني التصميم المألوف بأنهم لم يُدخلوا تعديلات، أصبحت المصابيح الأمامية أرفع بكثير من الجيل الحالي، ونتوقع تعديلات أخرى على التصميم ستساعد في تمييزها عن الطراز الحالي.

المعرض: صور تجسسية لاند روفر راينج روفر قاعدة العجلات الطويلة

لا تحتوي مركبة الاختبار هذه على أي أنابيب عادم، مع إننا نعتقد بأنها تعمل بمحرك في 8. إذ احتوت سيارات التجارب السابقة تحتوي على منافذ عادم رباعية تشير إلى استخدامها محرك في 8، من المحتمل أن يكون المحرك مستعارًا من بي أم دبليو سعة 4.4 ليتر مع شاحني هواء "توين تيربو"، لكننا لا نعرف قوته، كما من المتوقع أن تقدّم الشركة البريطانية خيارات متنوعة لمنظومة الدفع، محرك ديزل وفئة هجينة بقابلية للشحن بواسطة مقبس وأخرى تعمل بالطاقة الكهربائية بشكل كامل، علمًا بأن الجيل المقبل سيُصنع على قاعدة العجلات النموذجية الطولية من لاند روفر، التي تتمتّع بالمرونة لاستخدام أنظمة دفع المختلفة.

سيحصل الجيل القادم من راينج روفر على تصميم داخلي مجدد، إذ كشفت اللقطات التجسسية المبكرة عن الصورة الكاملة، كما ستحصل على ترقية كبيرة من الناحية التقنية، بما في ذلك شاشات جديدة وأزرار جديدة، وترقيات أخرى، تتكامل هذه الميزات التقنية الجديدة مع استخدام مواد فخمة ومزايا راقية. نتوقع الكشف عن الجيل المقبل من راينج روفر قبل نهاية العام، فقد أصبح عام 2022 قاب قوسين أو أدنى. يمكن أن تصل السيارة لأسواق معيّنة بحلول نهاية 2021، على أن تتوسع مبيعاتها في العام المقبل، ولكن لن نستغرب إن تأخر إطلاقها بسبب المشاكل التي تعاني منها صناعة السيارات بشكل عام هذه الأيام.