يعرض موقعنا بين الفينة والأخرى شاحنات خفيفة ومغلقة محولة لمركبات تخييم مريحة، معظمها مصمم لقضاء إجازات عرضية خارج المدن، والبعض الآخر دائم، لكن هذه هي المرة الأولى التي نرى فيها حافلة لندنية من ذوات الطابقين ممحوّلة لمنزلٍ صغير – كبير. وعلى الرغم من أنه مستقر في مكانه حاليًا إلا أنه لا يزال من الممكن تحريكه في حالة الرغبة في تغيير المشهد.

هذه الحافلة المذهلة هي من بنات أفكار لوك والكر وزوجته تشارلي ماكفيكار. يدعو الزوجان هذه الحافلة بالمنزل في المملكة المتحدة، وقد اختارا الاستقرار بعد تجربة جميع أنواع مغامرات السفر. وفقًا لموقع ماي جورنال لم يكن الزوجان حريصان على إنفاق أموالهما في إيجارات منازل أو شقق باهظة الثمن أو الدخول في رهن عقاري كبير، لذا فقد قررا الإبداع.

 

يمكن القول بأن مقولة "التفكير خارج الصندوق" أصبحت مبتذلة، لكن هذا ينطبق على موضوع الخبر، وبالنظر إلى شكل المنزل الصغير ذي الطابقين، فيمكننا القول بأنه "تفكير داخل الصندوق". وجد الزوجان حافلة فولفو خرجت من الخدمة بحال جيدة مقابل 3,500 دولار أمريكي فقط (13,128 ريـال سعودي)، ووضعوا خطتهم موضع التنفيذ.

باستثناء الأجواء الريفية ومدخن الموقد الكبيرة في الخلف لا تزال هذه الحافلة تبدو وكأنها حافلة لندنية مألوفة. ومع ذلك، ستنبهر بالتعديلات في الداخل، إذ يتضمّن المنزل كل وسائل الراحة المعهودة في منزلٍ عادي. يتميز الطابق الأول بمطبخ كامل مع طاولة طعام وغسالة آلية مثبتة بذكاء في المطبخ، ما يوفر مساحة جيدة لمنضدة خلال غسيل الملابس. يُستخدم القسم الخلفي من الطابق الأول ركنًا للمعيشة، وفيه موقد حطب للتدفئة في الليالي الباردة. الطابق كله مفتوح مما يجعل المساحة تبدو أكبر مما هي عليه، باستثناء نصف دورة مياه مع مرحاض ومغسلة تقع في المنتصف.

 

لماذا مجرد نصف حمام؟ لأن حوض الاستحمام بالحجم الكامل يقع في الطابق العلوي في غرفة نوم الزوجين الكبيرة جدًا. خُصّص الطابق الأعلى بأكمله ليكون غرفة نوم، وهو يتضمن أثاثًا مصممًا خصيصًا ليناسب تصميم الحافلة. من الجلي نهما أعادا بناء الأرضيات والجدران لخلق جو مشرق ومألوف. تضيف كثرة النوافذ أيضاً شعورًا بالرحابة، لكنها تأتي بتكلفة. لا تحتوي الحافلة على أي مواد عازلة خاصة لذا يمكن أن تصبح حارة أو باردة حسب الموسم.

 

ماذا عن الكهرباء؟ تقع الحافلة - المنزل فعليًا على قطعة أرض بمقاطعة إسيكس، وهي متصلة حاليًا بشبكة الكهرباء العامة. كما يوجد وصلات لخدمات المياه والغاز، ما يجعل هذه الحافلة – المنزل منزلًا حقيقيًا. هذا يعني أيضًا أن لوك وتشارلي لا يستطيعان القفز خلف المقود والانطلاق في رحلة دون بذل جهد إضافي، لا تزال الحافلة صالحة للسير في حال ألحت عليهما رغبة الانطلاق في مغامرة جديدة.

يستعرض الزوجان أسلوب معيشتهما في الحافلة من خلال حساب إنستاجرام مخصص لمنزلهما. لقد بذلا جهدًا كبيرًا في بناءه مع إنهما استثمرا 21 ألف دولار فقط (78,677 ريـالًا)، أصبح لديهما منزل أنيق بلا مدفوعات رهن عقاري مرهقة أو إيجارات باهظة. من الصعب العثور على خطأ في ذلك.

 

المصادر: doubledeckerhome / Instagram ، MyJournal.com