انضمت هوندا لمجموعة شركات السيارات التي لديها فئة خاصة تعزِّز من قدرات سيارات الدفع الرباعي والشاحنات الخفيفة ضمن عروضها، مثل أيه تي 4 لدى جي أم سي، ووايلدرنس لدى سوبارو، و تي آر دي برو لدى تويوتا. تنوي هوندا استخدام الاسم ترايلسبورت للإشارة لفئات أعلى تجهيزًا وحضورًا للدروب الوعرة، ومن المتوقع أن يظهر أول طراز مجهّز بهذه الفئة من التحسينات هذا الخريف.

المعرض: صور تشويقية: إطلاق هوندا ترايلسبورت

تشير هوندا إلى أن الطرازات التي تتوافر بفئة ترايلسبورت ستحصل على إطارات أكبر مناسبة للدروب الوعرة زيادة في هامش خلوصها وإعادة ضبط نظام التعليق من أجل تحسين قدرات القيادة خارج الطرقات العامة، وألواح حماية للسيارة من الأسفل، وتحسين نظام الدفع على جميع العجلات. إلى جانب تعديلات شكلية بسيطة على القسمين الأمامي والخلفي، وإضافة مزيد من ألواح الحماية ضد الخدوش والوحل على الجسم، وتطريزات بلون برتقالي لتنجيد المقصورة، وبطانات أرضية مطاطية تتحمّل جميع ظروف الطقس.

المعرض: تصميم تخيلي هوندا اسبورت 2022

تُظهر الصورة التشويقية سيارة باسبورت من الخلف وهي تمر عبر التراب - عرفنا أنها باسبورت بمقارنة المصابيح الخلفية. تقول الشركة اليابانية بأن الهدف من هذه المنتجات تحسين صلابة مركباتها على الدروب الوعرة، من دون التخلّي عن راحة القيادة على الطرقات المعبّدة.

قال دايف غاردنر، نائب الرئيس التنفيذي للعمليات الوطنية في هوندا الولايات المتحدة الأميركية: "تمثّل ترايسبورت الفصل التالي في الاتجاه نحو الصلابة وسنقدم معها تصاميم حصرية بها تضاف إلى مجموعتنا الحالية من الشاحنات الخفيفة التي ستجذب العملاء الباحثين عن المغامرات".

ستحصل فئات ترايلسبورت المستقبلية على قطع خاصة بها مثل إطار احتياطي بالحجم الكامل، إضافة إلى جميع التعديلات والتحسينات التي ذكرتها الشركة، حيث قالت بأن هذه المنتجات الأخرى ستصل تباعًا في السنوات القليلة المقبلة.

لون شعار ترايلسبورت برتقالي مع نقش للجبال فوق أحرف الشعار. ويشير المزج بين الخطوط الحادة القاسية والمنحنية الناعمة إلى أن الدروب الوعرة ومسارات تسلّق الصخور.

معلوم أن لـ هوندا إرث في المغامرات البرية مع الدرّاجات النارية ثنائية ورباعية العجلات للمناطق البرية، لكن هذا لا ينطبق على سياراتها، ومع احتدام المنافسة في هذه الفئة من السيارات فإنه سيكون من الممتع رؤية تموضع مركبات هوندا من فئة ترايلسبورت بين السيارات المنافسة وإن كانت ستجذب انتباه العملاء الجدد كما الحاليين.