لا يزال قرار حظر المحركات العاملة بالوقود التقليدي اعتبارا من 2035 مشروعا قيد الدراسة، السبب في ذلك هو أن إتخاذ هذ القرار يحتاج إلى الموافقة والقبول من غالبية أعضاء الإتحاد الأوروبي وهو ما يستغرق وقتا طويلا.

تبحث إيطاليا عن بإمكانية الحصول على استثناء حظر انتاج محركات الإحتراق الداخلي، وربما البعض يعرف السبب وهو وجود علامات مميزة مثل فيراري ولامبورجيني وباجاني، صرح بذلك المسؤول الإيطالي روبيرتو سينجولاني خلال حوار مع قناة بلومبيرج.

المعرض: فيراري 296 GTB

أكد العضو السابق في مجلس إدارة فيراري روبيرتو سينجولاني أن قوانين إنبعاثات غازات العادم  ستدفع صانعي السيارات الرياضية الخارقة إلى تخفيض انتاجها.

من إحدى الصعوبات التي سيواجهها صانعي هذا النوع من السيارات هو أنه يجب تحديث المصانع من أجل توفير التكنولوجيا الكافية لإنتاج البطاريات المزودة بالطاقة وهو ما من شأنه التأثير سلبا على الناحية الإقتصادية لهذه الشركات.

قامت فيراري بدورها بالإعلان أنه لا مانع لديها بتوفير طرازات كهربائية بالكامل حيث أنها ستقوم بإطلاق أول سيارة كهربائية اعتبارا من 2025، في المقابل فإن لامبورجيني ستبدأ بالتحول لتوفير المحركات الهجينة اعتبارا من عام 2024.