ستُنتِج الشركة 30 وحدة منها، والسعر باهظ.

الجمع بين التصاميم المُستوحاة من الماضي والتقنية العصرية ليست بالشيء الجديد، في الحقيقية إذا نظرنا إلى الماضي القريب لهندسة السيارات فإننا سنحصل على أمثلة على غرار لانسيا 037 من كيميرا أوتوموبيلي أو أوبل مانتا GSe إلِكترو مود. أما سيارة إيليجند فتستوحي خُطوطها من سيارة أودي سبورت كواترو، سعيًا لمزج المظهر الكلاسيكي بأحدث التقنيات في صناعة السيارات.

يقع مقر إيليجِند Elegend في بايلنغريس في بافاريا – ألمانيا، وتهدف لـ "نقل غرائز السياقة العاطفية البدائية التناظرية إلى العالم الرقمي وإحداث ثورة في سوق السيارات الكهربائية الرياضية"، يجمع أول مُنتج للشركة ما بين التصميم الحاد لسيارة الرالي الشهيرة من أودي التي تعود لثمانينيات القرن العشرين مع نظام دفه كهربائي قوته 805 أحصنة وبنظام الدفع على جميع العجلات.

المعرض: إي ليجند EL1

من الواضح بأن تصميم مُقدمة سيارة إيليجند EL1 مُستوحى من سيارة أودي سبورت كواترو، مع فتحات عرضية رفيعة في مُقدمة غطاء المُحرك وأقواس عجلات مُنتفخة ومُضلَّعة، لا يوجد في السيارة ذلك العمود الجانبي الوسطي B-Pillar، ما يمنح السائق مجال رُؤية أوسع عبر النوافذ الجانبية، ويُحاكي تصميم القسم الخلفي لخط السقف بخُطوطه الحادة المُنسابة نحو القسم الخلفي للسيارة تصميم الجيل الثاني من سيارة أودي كوبيه.

القوة الهائلة والتقنية العالية تسمح لهذه السيارة بالانطلاق من وضعية التوقف إلى مئة كيلومتر في الساعة خلال 2.8 ثانيتين – بحسب ما تدّعي الشركة الصانعة، في حين تصل سُرعتها القُصوى إلى 255 كيلومتر في الساعة. هذه السيارة ليست أكثر من تصميم رقمي في الوقت الراهن، لذا علينا الانتظار حتى تُنتجها الشركة لنعرف إذا ما كانت هذه الأرقام حقيقية.

تستخدم هذه السيارة مُدخرة طاقة استطاعتها 90 كيلووات ساعي، تكفي لاجتياز 400 كيلومتر في دورة الشحن الواحدة،  وهذا يكفي لاجتياز لفتّين سريعتَيْن بالطاقة القُصوى على مسار نوردشلايفه عل حلبة نوربورغرينغ، بطول 41.6 كيلومتر.

صُنِعَ هيكل السيارة من الألياف الفحمية من أجل الحفاظ على وزن مُنخفض، 1680 كيلوغرامًا، ومن المُتوقع أن نرى سيارة نموذجية تعمل بالكامل في 2022.

تنوي إيليجند إنتاج 30 وحدة من EL1، وسيكون سعرها في ألمانيا 890 ألف يورو (1.05 مليون دولار أمريكي) شاملًا ضريبة القيمة المُضافة.