يساعد ذلك في تأكيد اقتراب الإطلاق الرسمي.

يساعد التخلي عن بعض طبقات الطلاء التمويهي في تأكيد اقتراب الإطلاق الرسمي للجيل المقبل من بي ام دبليو الفئة الثانية وتحديدا خيار الكوبيه، تجدر الإشارة أن بي ام دبليو بدأت بإطلاق حملة تسريبات خلال شهر أيار/مايو 2021.

بفضل ذلك يمكن النظر لبعض التفاصيل والتكهن بها بشكل أفضل، من ضمن ذلك أنه تم المحافظة على تصميم شبكة التهوئة المزدوجة ذات الحجم الصغير،يمكن أيضا ملاحظة تصميم المصابيح الأمامية الجديد كما تبرز الجهة الأمامية التي أصبحت أكثر انخفاضا من قبل بجانب وجود الفتحات التي أصبحت أكبر حجما على أطراف الصادم الأمامي والفتحة الكبيرة التي تتخللهما علما أنه تم نزع الطلاء التمويهي عن المرايا الجانبية والسقف.

المعرض: بي إم دبليو الفئة الثانية في صور تجسسية

تم التأكيد أنه سيتم توفير المحرك المكون من 6 إسطوانات لكنه فقط للخيار الأعلى الذي يحمل شارة M كما أنه سيستطيع انتاج 369 حصان يتم نقلها للعجلات الأربعة فيما أن الخيارات الأخرى ستتتمتع بمحرك رباعي الإسطوانات بسعة 2.0 ليتر وأيضا ستندفع بالعجلات الأربعة مع إمكانية التحول للدفع الخلفي، سيتم كذلك توفير الخيار للسائق بالتحكم بإعدادات ضبط نوابض جهاز التعليق لتصبح أكثر قسوة أو إمكانية القيام ببعض الإستعراضات.

بخلاف ما يعتقده البعض بأن الفئة الثانية ستكون نسخة مصغرة عن الفئة الرابعة فإنها ستتمتع ببعض السمات التي توفرت في الأجيال السابقة من الفئة الثالثة، من المتوقع أن يتم إطلاق الجيل القادم خلال أواخر عام 2021 كطراز 2022 فيما أن خيار الأداء العالي الذي يحمل شارة M لن يتوفر قبل العام القادم علما أنه سيتمتع بتوزيع وزن أقرب ما يكون للمثالي بجانب الديناميكية العالية.