ظهر مفهوم Mazda Iconic SP لأول مرة في معرض التنقل الياباني اليوم بميزة جديدة يطالب بها عشاق السيارات الرياضية منذ عام 2012: المحرك الرحوي بشكل يجعل هذه السيارة الرياضية بمثابة إحياء لطراز أرأكس 7.

ولكن على عكس تلك الكوبيه الأسطورية، تستخدم Iconic SP محرك رحوي ليس لدفع العجلات، ولكن لشحن بطارية ذات سعة غير معروفة، والتي ترسل بعد ذلك القوة إلى محرك كهربائي هو أيضًا مجهول القدرة حتى الساعة.

المعرض: مازدا أيونيك أس بي

في الداخل، تتمتع أيونيك أكس بي بما يشبه الانتصار للبساطة، مع مجموعة الأدوات الرقمية، وشاشة المعلومات والترفيه الصغيرة للحصول على  تصميم رشيق، رياضي وأنيق. تظهر خياطة kakenui التي شوهدت لأول مرة في سيارة CX-90 SUV على لوحة القيادة وألواح الأبواب الخاصة بمفهوم Iconic SP، وتلبس المقاعد تنجيدًا من النسيج الحيوي.

إن الجمع بين التكنولوجيا الكهربائية وموسع النطاق ليس جديدًا، إذ أن مازدا أم أكس 30 بي أتش أي في تحتوي على محرك أحادي الدوار سعة 0.8 لتر أسفل غطاء المحرك للحفاظ على شحن البطارية. قد تبلغ سعة المحرك الرحوي في أيونيك أس بي1.6 لترًا. علاوة على ذلك، يمكن استخدام المحرك الموجود في السيارة الرياضية كمولد.

وقال ماساهيرو مورو، الرئيس والمدير التنفيذي: "ستقدم مازدا دائمًا مركبات تذكر الناس بأن السيارات هي متعة خالصة وجزء لا غنى عنه من حياتهم". "باعتبارنا شركة محبة للسيارات تنتج تجربة التنقل الملهمة على نطاق واسع، فإننا ملتزمون بتشكيل المستقبل ... حيث يمكن للجميع أن يقولوا بفخر: "نحن نحب السيارات"."

المصدر: مازدا