خلال الإحتفال بالذكرى العشرين لإنطلاق طراز فولكس واجن فايتون قررت الشركة عمل مفاجأة للبعض وهي الكشف عن الجيل الثاني للطراز ذاته علما أن ذلك يأتي كمفاجأة غير متوقعة أبدا من قبل الصانع الألماني خاصة أنه لم يتم إطلاقه أبدا.

تم انتاج الجيل الأول من طراز فولكس واجن فايتون في الفترة ما بين 2002 ولغاية 2016 علما أن البيع توقف في أسواق أمريكا الشمالية منذ عام 2006 بسبب المبيعات الضعيفة هناك فيما أن السوق الصيني ومن ثم كوريا الجنوبية كانتا من أكثر الأسواق نشاطا.

بجانب ذلك فقد كان من المفترض أن يجري الكشف عن الجيل الثاني من فولكس واجن فايتون خلال العام 2015 لكن لم يجري ذلك لعدة أسباب منها فضيحة معايير إنبعاثات عوادم محركات الديزل وأيضا قيام فولكس واجن بإستعراض التوجه نحو "الكهربة" وإعطاء الأولوية لذلك على حساب بقية المشاريع الأخرى.

تم الكشف عن الجيل الثاني المفترض من فولكس واجن فايتون، تبرز الجهة الأمامية التي تحتوي على شبكة تهوئة كبيرة مكونة من الكروم والتي تحتل حيزا واسعا بجانب المصابيح التي تمتد بشكل أفقي وتلامس أطراف الشبكة.

الجهة الخلفية من طراز فايتون تتمتع بتصميم مستوحى من سكودا سوبيرب لكن حتما مع إضفاء لمسة خاصة مثل وجود خط الكروم الذي يصل بين المصابيح الخلفية بجانب وجود الفتحات الكبيرة في أسفل الصادم الخلفي والمحاطة بالكروم.

لا توجد تفاصيل بخصوص خيارات المحركات للجيل الثاني من فايتون وهو أمر طبيعي كونه لم يدخل لحيز الإنتاج علما أن الجيل السابق توفر بمحرك سداسي الإسطوانات بسعة 3.2 ليتر (أصبح بسعة 3.6 ليتر عام 2008) بجانب خيار 8 إسطوانات بسعة 4.2 ليتر وخيار القمة من 12 إسطوانة W12 بسعة 6.0 ليتر.

تتميز الجهة الجانبية من خلال الأبواب الكبيرة التي تتيح أفضل مجال ممكن للدخول والخروج من المقصورة وبكل راحة دون أي عناء كما أنه لا بد من وجود الديكور الخشبي والمقاعد الجلدية المريحة لإثبات طابع الفخامة وأيضا كلا من لوحة العدادات وشاشة نظام المعلومات التي تتمتع بتصميم معاصر.