تعد إنفينيتي كيو أكس QX 80 واحدةً من أقدم السيارات المتوفرة حاليًا في سوق السيارات الجديدة في الولايات المتحدة الأمريكية، علمًا بأنها تتمتع بقدرات عالية إجمالًا. حصلت على عملية تحديث بتقنيات جديدة لعام 2022، لكنها بالمقابل تعاني علامات الهرم التي بدأت تطال جسمها. تعمل العلامة على تطوير طرازٍ جديد كليًا، وسيكون له دورٌ أكثر أهمية بكثير من مجرد الجيل المقبل للسيارة. ستقدم المركبة الرياضية العملانية، وطراز القمة في تشكيلة إنفينيتي، لغة تصميم جديدة، من الداخل والخارج.

المعرض: إنفينيتي QX80 2022

كشف بايمان كارجار، رئيس مجلس إدارة إنفينيتي، عن هذه المعلومات، تولى بايمان منصب الرئيس العالمي للشركة في يونيو 2020. الذي أجرى مؤخرًا مقابلةً مع موقع أوتوموتيف نيوز (أخبار السيارات)، حيث أكد أن كيو أكس 80 الجديدة ستكون علامةً بداية لحقبةٍ جديدة للشركة. وستزيد من مواصفات الأداء للسيارة لتمييزها عن النسيبة نيسان أرمادا Armada، حيث تتشاركان المكونات التختية والتقنيات. الهدف النهائي لإنفينيتي إطلاق كيو أكس 80 الجديدة منافسًا مباشرًا ونديًا لسيارات الدفع الرباعي الفخمة والرائدة مثل لاند روفر راينج روفر ولكزس أل أكس LX، على سبيل المثال لا الحصر.

ستكون كيو أكس 80 الجديدة أول الغيث من بين العديد من طرازات الجيل التالي من إنفينيتي، التي يجب أن تكون نقطة انطلاق جديدة للعلامة، سواءً من الناحية الشكلية أو من حيث الجودة والأداء. هذا يعني أنه سيتم وضع تصميمٌ جديد للمقدمة سيكون العلامة الفارقة لطرازات الشركة، سيظهر أول مرة في سيارة الدفع الرباعي الرائدة. ستصاحب هذه الهوية البصرية الجديدة هويةً جديدةً لوكالات بيع سيارات إنفينيتي بالتجزئة، بالرغم من أنها ستكون مجرد توصية للوكلاء، وليست إعادة تصميم كاملة للمرافق الحالية.

ستأتي الخطوة الرئيسة التالية في خطة انطلاقة إنفينيتي الجديدة في عام 2025، عندما تطلق العلامة أول سيارة كهربائية بالكامل. من المتوقع أن تكون الطراز الخليفة لـسيارة الصالون كيو Q 50، لكن بمحركات كهربائية. يمكن أيضاً إطلاق سيارةً متداخلة الأوجه (كروس أوفر) كهربائية صغيرة بعد مدة وجيزة من سيارة الصالون الكهربائية، إضافةً إلى سيارة دفع رباعي بخطوط كوبيه صغيرة مماثلة في الحجم لطراز كيو أكس QX 60. في النهاية، تريد إنفينيتي أن تأتي غالبية مبيعاتها حول العالم، لكن ليس كلها، من السيارات الكهربائية التي تعمل بمدخرات الطاقة (البطاريات) بحلول نهاية هذا العقد.