التقط جواسيسنا صورًا لما قد يكون طرازًا جديدًا كليًا من كاديلاك من فئة السيارات متداخلة الأوجه (كروس أوفر)، من المتوقع أن يتموضع أسفل طراز أكس تي 4، إذا كانت هذا هو الحال، فقد يحمل اسم أكس تي 3.

ترتدي السيارة الجديدة الغامضة طبقةً مزدوجة من التمويه. هناك ملصقات بخطوط متباينة تغطي الجسم. علاوةً على ذلك، هناك قماش أسود على الواجهة الأمامية والأبواب والقسم الخلفي.

المعرض: صور تجسسية: كاديلاك أكس تي 3 الجديدة كليًا

يبدو أن المصابيح الأمامية مؤقتة، المصابيح النهارية العمودية على كلا جانبي المقدمة تحمل سمات مصابيح كاديلاك، هنالك شبكة تهوية عريضة في المنتصف، القسم التحتي من شبكة التهوية عريضةٌ أيضاً، إلا أن التمويه يُخفي جميع تفاصيل الجسم، ولكن بالرغم من ذلك تبرز العجلات المتعددة الشُعب.

هنالك انتفاخٌ على السطح الخلفي، يخفي تصميم القسم الخلفي. الأجزاء الوحيدة التي يمكن رؤيتها بوضوح هي أطراف العادم شبه المنحرفة في زاويتي الصادم الخلفي، ولا يمكننا أن نؤكد أن المصابيح الخلفية التي نشاهد هي نفس التي سنراها في الإنتاج التجاري الواسع.

لاحظ جواسيسنا أن الثقوب المخصصة لتركيب لوحة التسجيل لا تتطابق مع الموقع الطبيعي لسيارة بالمواصفات الأمريكية. تعيَّن على المهندسين حفر ثقوب جديدة في اللوحة لتصبح ملائمة لهذه السيارة. يشير هذا إلى أن السيارة هذه قد لا تكون مخصصة لأسواق الولايات المتحدة الأمريكية.

إذا كانت هذه سيارة كاديلاك، كما يشتبه جواسيسنا، فقد لا تحمل اسم أكس تي 3، إذ لم تسجل جنرال موتورز بعد هذا الاسم في سجل العلامات التجارية، إذ خسرت المجموعة الأمريكية منذ 15 فبراير 2021، حق حماية اسمي أكس تي 3 وكاديلاك أكس تي 3.

ما يثير فضولنا أيضاً بشأن هوية هذه السيارة هو أن كاديلاك قد يكون لديها مجموعة سيارات كهربائية بالكامل بحلول عام 2030. ليس هناك ما يشير إلى أن هذا النموذج أولي لسيارة كهربائية، لذلك من الغريب أن يكون هذا النموذج قيد التطوير في نفس الوقت مع مجموعة من السيارات دون انبعاثات غازية.

وفقًا لإشاعة حديثة، كشفت كاديلاك مؤخرًا عن سيارة متداخلة الأوجه كهربائية صغيرة لعددٍ من وكلائها، يُزعم أن النموذج المعروض كان بحجم سيارة أكس تي 4، وبأن خطة المنتج نصّت على بيع مركبة كهربائية إلى جانب أكس تي 4 في وقت واحد لبضع سنوات.