في عالم أودي يعني اسم أولروود سيارة إستايت بنظام تعليق مرتفع قليلًا مع طلة أكثر خشونةً مقارنةً بالفئات القياسية، حصلت سيارتا أيه 4 وأيه 6 على فئات أولروود، ولكن مصورو التجسس لدينا عثروا قبل بضعة أشهر على نموذج تجارب لسيارة أيه 3 بنظام تعليق مرتفع، ما أثار اهتمامنا، والآن، شوهدت السيارة مرةً أخرى، مع مقطع مرئي.

المقطع المرئي من تصوير كارسباي ميديا، مدته ثلاث دقائق، يُظهر عددًا من الطرازات الأولية تستمتع بأيام الشتاء الأخيرة في إسكندنافيا الباردة. يبدو مستوى التمويه كما هو في المشاهدة السابقة، وتتركز التغييرات في الواجهتين الأمامية والخلفية، يشير امتداد طبقة التمويه للأسفل على طول الجانبين إلى وجود ألواح حماية من اللدائن (البلاستيك) مشابهة لفئة أولرود. وإذا دققت النظر في أقواس العجلات سترى خطوطًا في التمويه على امتداد الفتحة، تمامًا كما تتوقع مع قطعة حماية لأقواس العجلات.

المعرض: صور تجسسية: أودي أيه 3 أولرود الجديدة

فيما يخص الواجهة، من الصعب معرفة ما إذا كانت هناك تغييرات أكبر في التصميم أو مجرد إضافة ألواح حماية حيث قد تجد الطلاء. تشير نظرة تفصيلية على الجزء الخلفي إلى أن فتحات التهوية في الزاوية يمكن أن تتضمن مصابيح، بالرغم من أنها قد تكون شيئًا يستخدم فقط في النماذج الأولية. وبالمثل، فإن غلاف التمويه في المقدمة يخفي مآخذ الهواء الضخمة في الزاويتين، لذلك لا يمكننا معرفة ما إذا كانت هناك تغييرات تحتها. تبدو المصابيح الأمامية وشبكة التهوية متطابقتين، لكن يمكنك ملاحظة الزيادة في هامش الخلوص الأرضي، كما يمكن ملاحظة سكك تثبيت الأمتعة البارزة على السقف في النماذج الأولية، ما يضيف مزيدًا التأكيدات على أنها فئة أولرود.

علينا التذكير أيضاً بسيارة أيه 1 سيتي كرافر، التي ظهرت أول مرة في عام 2019، بتصميم سيارة متداخلة الأوجه (كروس أوفر)، توصف السيارة المُدُنية بأنها مُناسبة لطرقات المُدن الضيقة والمزدحمة والطرق الريفية الترابية، ومن الممكن أن تتبع سيارة أيه 3 في الصور التجسسية هذا النهج.

مهما كان اسم السيارة المرتقبة أو الصيغة التي ستعتمدها، فإن أودي تؤدي عملًا رائعًا في الحفاظ على التفاصيل طي الكتمان، فنحن لم نسمع أي شائعات تتحدث عن تطوير أيه 3، لذلك سنواصل البحث حتى تظهر التفاصيل، أو حتى يُرفع التمويه. نتوقع أن يحدث ذلك في وقت ما من هذا العام في أقل تقدير.