يبدو أن مجموعة فولكس واجن للسيارات إما تكشف أو تعلن سيارة كهربائية جديدة أسبوعيًا. خذ على سبيل المثال أودي، التي قدمت كيو إي ترون يوم الجمعة الماضي، وها هي الآن تكشف عن خطط لسيارة كهربائية من فئة طرازات القمة. أعلن رئيس علامة السيارات الألمانية الفخمة عن خططِ لإطلاق طراز كيو 8 إي ترون في 2026 في مقابلة مع آر تي أل إنفو.

ذهب المدير التنفيذي ليقول إن المركبة الرياضية العملانية عديمة الانبعاثات الضارة ستحل بديلةً عن طراز إي ترون، أكبر طراز كهربائي من أودي معروض للبيع اليوم. وستكون خليفتها مركبةً مختلفةً تمامًا، لأنها ستصنع على قاعدة عجلات مخصصة للمركبات الكهربائية، في حين استخدمت إي ترون قاعدةً معدلة من قاعدة العجلات النموذجية أم أل بي، المستخدمة في إنتاج مجموعة من السيارات من فولكس واجن طوارق إلى بنتلي بنتايغا.

تمامًا مثل إي ترون، ستصنع سيارة كيو 8 إي ترون في بلجيكا، وتحديداً في مصنعها في فوريست، وهي بلدية تتبع العاصمة بروكسل. أنتجت أودي في نفس المصنع سيارات إي ترون سبورتباك بتصميمها الرياضي الانسيابي، يستفيد كلا الطرازان من فئة أس عالية التأدية مع ثلاث محركات. قبل استبدالها في غضون أربع سنوات تقريبًا من الآن، ستحصل إي ترون على عملية شدّ وجه للعام 2022، كما يتضح من الصور التجسسية الجديدة.

المعرض: أولى الصور التجسسية أودي إي ترون المحدثة

بالرغم من التمويه، من السهل رؤية أن النموذج الأولي يحتوي على مصابيح أمامية أصغر حجمًا، وإعادة تصميم شبكة التهوية بعناصر سداسية تحل محل الخطوط الأفقية والعمودية لسيارة إي ترون الحالية. يُظهر المظهر الجانبي أن السيارة كانت مجهزة بعدسات تصوير بدلًا من المرايا التقليدية، في حين يكشف الجزء الخلفي عن رسوم محدثة قليلًا لإضاءة ليد في المصابيح الخلفية.

ستتجاوز التغييرات مسألة شدّ الوجه الشكلية الاعتيادية، تشير التقارير إلى أن مهندسي أودي سيجهزون السيارة بحزمة مدخرة طاقة (بطارية) جديدة، وزيادة كفاية المحركات الكهربائية بقصد زيادة مداها التشغيلي. ستتلقى إي ترون سبورتباك نفس التحديثات، ويجب الكشف عن كليهما العام المقبل قبل إحالتهما للتقاعده في 2026 لإفساح المجال أمام سيارة كيو 8 إي ترون. من السابق لأوانه القول ما إذا كان الطراز الجديد سيحصل على فئة سبورتباك، ولكن بمعرفتنا بطريقة عمل الشباب في إنغولشتات، فإن من الآمن الرهان على إنهم سيقدمون فئة سبورتباك ذات طابع كوبيه الرياضي.

ستقدم أودي العام المقبل سيارة كيو 6 إي ترون، وستكون أول سيارة من أودي تصنع على قاعدة العجلات النموذجية الجديدة للسيارات الراقية الجديدة التي طورتها مع بورشه، التي ستستخدم أيضاً في إنتاج الجيل التالي من بورشه ماكان حصريًا سيارةً كهربائية، ومن المحتمل أن تحمل اسمًا مختلفًا.