هنالك القليل من السيارات في العالم لها نفس شهرة حافلة فولكس واجن الكلاسيكية. تبرز الأجيال الأولى من تايب 1 وتايب 2 عن بقية أقرانها في هذه الفئة، حصلت تايب 2 على التكريم المناسب عبر تقديم نسخة طبق الأصل منحوتة من الخشب لفئة الشاحنة الخفيفة من العام 1976. وهي رائعة بكل ما للكملة من معنى.

هذا النموذج ابتكار آخر من قناة فنون مشغولات خشبية على يوتيوب. كالعادة، التفاصيل حاضرة، نقصد تفاصيل دقيقة، من الفتحات الموجودة على مقدمة تايب 2 إلى أقفال الأبواب المنحوتة يدويًا في مقابض الأبواب الصغيرة فعلًا. يبدأ الفيديو بكتلة خشبية واحدة ورسم تخطيطي للسيارة، ومن هنا تبدأ رحلة سريعة الخطى وُصولًا للمنتج النهائي، لكنها أكثر من ذلك بكثير.

نتفهم الحاجة إلى إبقاء المقاطع المرئية قصيرة نوعًا ما. مدة الاهتمام في عام 2021 أقصر من أي وقت مضى، لكننا نتذوق الوقت والموهبة التي تدخل في هذا النموذج المنحوت يدويًا. تُستخدم الأدوات الكهربائية للعمليات الرئيسية مثل خرط تصميم المقصورة، لكن أُنجز العمل المعقّد بمطرقة وأزاميل مختلفة الأحجام، لا يمكن منح هذه الموهبة والاهتمام بالتفاصيل الوقت الكافي في مقطعٍ مرئي مدته ثمان دقائق فقط.

على سبيل المثال، نرى عند الدقيقة 1:38 رسم الحواف الصغيرة للرفارف يدويًا على الجسم المسطح، هذا وحده مثير للإعجاب، ولكن بعد ذلك نعرف سبب رسم الخطوط العريضة هناك. إنها ليست علامات لمكان إلصاق الرفارف عليها، بل نُحت الجسم حولها، نقصد الجانب جميعه. وعلى الرغم من أننا لا نراها على الكاميرا، إلا أن هذا يتكرر في الجانب الآخر أيضاً. لهذا السبب تبدو الرفارف وكأنها جزء من الجسم وليست إضافة. في الواقع إنها جزء من جسم السيارة، شيء يُثير الإعجاب بحقّ، فما رأيك بنحت بقية أجزاء السيارة.

المعرض: صور تجسسية لمقصورة فولكس واجن آي دي باز

يوجد لهذه المنحوتة الخشبية نظام تعليق حقيقي، كما يمكن فتح الأبواب الجانبية والباب الخلفي، ويمكن مشاهدة تفاصيل للمحرك المُبرّد بالهواء في الخلف، محفور يدويًا من قطعة خشب خاصة به، مدهش.

وفقًا لوصف الفيديو، صُنعت هذه السيارة لصديق. نتمنى مخلصين أن يكون هذا الصديق قد أعجب بالمنتج النهائي.