خلال شهر ابريل 2021 تمّ مشاهدة مجموعة من شفروليه كورفيت أمام أحد الفنادق في مدينة مارييتا في ولاية أوهايو، علمًا أنّ هذه السّيارات تحديدًا جرى تغطيتها بالغطاء التّمويهي، الهدف من ذلك هو تجربة السّيارات على الطّرقات المتعرّجة والمليئة بالمنعطفات، لكن ما لم يكن في الحسبان هو وجود أحد ملتقطي الصّور التّجسّسية.

ذكر براندون، وهو الشّخص الذي قام بإلتقاط الفيديو، أنه اضطر للإنتظار تحت الأمطار مطولاً من أجل محاولة اختلاس النّظر لما يوجد تحت الغطاء التّمويهي، كما جرى نشر الفيديو على قناة اليوتيوب "Rick corvette conti". يجدر الذّكر أنّ المحاولة تستحق العناء، حيث يبدو من خلال لون الغطاء الخارجي لعلبة التّروس أنه مصنوع من المجنيسيوم.

في حال تمّ تأكيد أنّ الإطار الخارجي لعلبة التّروس التي ستتوفّر في طراز كورفيت Z06 القادم سيكون من المجنيسيوم، فإنّ ذلك سيساعد في تخفيف الوزن بفارق 33 بالمئة بالمقارنة مع الألومنيوم.

في حال قرّرت شفروليه تخفيف وزن كورفيت Z06 القادمة، فإنه لن يتم الإكتفاء بتوفير غطاء المجنيسيوم لعلبة التّروس، بل سيتم الإستعانة بالمعادن الخفيفة وألياف الكربون من أجل الخروج بنتيجة أفضل.

من ضمن ما تمّ التّطرق إليه في الفيديو التّجسسي هو اعتماد تصميم جديد لنظام أنابيب العادم بشكلٍ مماثل لما يوجد في النّسخة المخصّصة للسّباقات "C8.R" وهو ما يساعد في تبديد الحرارة بشكلٍ أفضل.

بالطّبع، لم تكن مهمة التقاط الفيديو التّجسسي بالأمر السّهل، حيث أكّد ملتقط الفيديو وجود حراسة مشدّدة على السّيارات المغطاة بالغطاء التّمويهي واضطر للوقوف في الجهة المقابلة والتي كان يوجد فيها أيضًا أحد الحراس، تمكّن الشّخص من التقاط الفيديو لمدة ساعة والتّحرك بطريقة لا تثير انتباه أيًا من أفراد الحراسة المرافقة.

بجانب ذلك، أكّد براندون أنه كان من الممكن أن يتعرّض للمساءلة القانونية عندما شاهد إحدى المروحيات الخاصة بالشّرطة تحوم في المكان، لكن لم يكن هو الشّخص المستهدف، بل شخص آخر.