أُجرِيَت عملية الاختبار على سُرعة عالية خلال مراحل التطوير الأخيرة.

ستعود الفئة ذات الذيل الطويل من بوغاتّي شيرون سوبر سبورت Chiron Super Sport، رغم أنها خسرَت اللاحقة 300+ الإصدار الخاص الذي حطَّم الأرقام القياسية فوز إطلاقها صيف 2019. تقول الأخبار بأن بوغاتّي، ومقرها في مولسايم شمال شرقي فِرنسا، قد تعِبَت من مُحاولة تسجيل رقم قياسي جديد للسُرعة القُصوى بعد تسجيلها 490.484 كيلومتر في الساعة، ولكن نُسخة سوبر سبورت الجديدة ليست بطيئةً.

عقب إجراء اختبارات على سُرعة 380 كيلومتر في الساعة فقط، دخلت أحدث فئة من شيرون المُجهزَّة بمُحرك من 16 أُسطوانة على شكل حرف "دبليو" باللاتينية مرحلة التطوير النهائية، التي تتضمَّن الوُصول لسُرعة مُحددَّة إلكترونيًا عند 440 كيلومتر في الساعة. ولتسجيل كل البيانات ذات الصلة ووضع اللمسات الأخيرة على السيارة، فإن الأخبار تقول بأن بوغاتي وضعت 100 مُستشعر إضافي تقريبًا تُسجِّل درجة الحرارة والضغط ومُعطيات أساسية أخرى.

المعرض: اختبارات سرعة بوجاتي شيرون

تُصبِح شيرون سوبر سبورت على هذه السُرعات مُبيدًا شديد الفعالية للحشرات، وهذا ظهر في صور مُقرَّبة للسيارة تُظهر واجهة أمامية قذرة بسبب الحشرات الميتة المُلتصقة بها. أُجرِيَت جميع اختبارات السُرعة على وضعية السُرعة القُصوى Top Sport Mode من أجل علاج أية مشاكل مُحتملة قد تظهر قُبيل بدء عمليات التسليم للعُملاء أواخر آب (أغسطس). قالت بوغاتي بأن لا تهاون على صعيد السلامة في آخر إصدار من هذه السيارة بمحرك W16 سعة ثمان ليترات مع أربع شواحن هواء، حتى عند سياقتها بسرعة 440 كيلومتر في الساعة.

وشيرون سوبر سبورت أكثر من جسم أطول وقوة إضافية مُقارنةً بالنُسخة القياسية، إذ أدخل المُهندسون تعديلات على عُلبة التُروس، حيث تستخدم عُلبة تُروس آلية من سبع نِسَب وقابض – فاصل مُزدوج، حيث لا يُمكن الانتقال للنسبة السابعة حتى الوُصول لسرعة 403 كيلومترات، في حين الغيار الأخير أطول بنسبة 3.6 بالمئة. يُعطي مُحرك W16 قوة 1577 حصان وهذا يُساعد السيارة الرياضية الفائقة على التسارع بقوة حتى بعد اجتياز حاجز 400 كيلومتر في الساعة.

يُمكن لبوغاتي شيرون سوبر سبورت الوصول لسُرعة 400 كيلومتر في الساعة خلال 28.6 ثانية، وهي تنطلق من صفر إلى مئة كيلومتر في الساعة خلال 2.4 ثانيتان، ومن صفر إلى 200 كيلومتر في الساعة خلال 5.8 ثواني، ومن صفر إلى 300 كيلومتر في الساعة خلال 12.1 ثانية، وهي أسرع بثانية كاملة مُقارنةً بالفئة "القياسية" من شيرون. وبالتأكيد، إنه ليس بالتسارع الصاروخي مُقارنةً بـ ريماك نيفيرا Rimac Nevera الكهربائية الخارقة، ولكن عند المُقارنة بسيارات تعمل بمُحرك احتراق داخلي فإنه لا يوجد تقريبًا أي سيارة إنتاج تجاري تقترب من هذه الأرقام.

لكن، لكل شيءٍ ثمنه، فالحُصول على شيرون سوبر سبورت بتأديتها المُذهلة هذه يُكلّف 3.8 ملايين دولار أمريكي تقريبًا قبل احتساب الضرائب والرُسوم الجُمركية وقبل الاختيار من بين "مجموعة واسعة من الخيارات للتخصيص حسب الذوق الشخصي". نعم، يوجد خيارات إضافية لسيارة سعرها عدة ملايين أساسًا.