يُشير العادم الرُباعي للطابع الرياضي لسيارة رودستر.

يُعتبر إنفاق الأموال على تطوير سيارة مكشوفة جديدة مع مُحرِّك احتراق داخلي مُجازفةً كبيرة مع انتشار دُرجة السيارات مُتداخلة الأوجه ورُباعية الدفع والكهربائية. مع ذلك، تلعب مرسيدس بذكاء من خلال وقف إنتاج طرازات أس أل سي SLC وأس كلاس المكشوفة S-Class Convertible، في حين أدمَجَت طرازي أيه أم جي رودستِر AMG Roadster و أس أل SL في طرازٍ واحد. وهذه السيارة، التي تُعتبر من أقدم الطرازات ضمن تشكيلة عُروض علامة النجمة الثُلاثية، تتحضَّر لإطلاق الجيل المُقبل، إذ التقطت عدسات المُصورين السيارة بتمويه أقل من ذي قبل.

جدير بالذكر أن SL اختصار لعبارة Sport Leicht بالألمانية، وتعني سيارة "رياضية خفيفة"، حيث صُنِع الطراز الأصلي في العام 1954 استنادًا على سيارة السباق مرسيدس دبليو 194 W.

يعمل القسم الرياضي ضمن مرسيدس، AMG، على تطوير السيارة مُنذ البداية، وستعود لاعتماد السقف القُماشي الليِّن القابل للطي، وذلك لتخفيف الوزن وتعزيز عملانية صندوق الأمتعة. ولقد حصل الجواسيس على لقطات قريبة لنموذج أولي قريب من مرحلة الإنتاج التجاري تتميَّز بسقف قُماشي أحمر اللون مع لوحة أرقام في مكان غريب على النافذة الخلفية، إذ لا يوجد مكان لها على الصادم الخلفي، ويبدو بأن السيارة موضوع التجربة مصنوعة وفق المُواصفات الأمريكية نظرًا للحيِّز الأصغر للوحة الأرقام في الصادم الخلفي.

المعرض: صور تجسسية لمرسيدس AMG SL للعام 2022 مع ملامح أكثر وُضوحًا

يحجب التمويه رُؤية تفاصيل القسم الخلفي جيدًا، ولكن يوجد انتفاخ يُحيط بحامل لوحة الأرقام، وعلى الأرجح بأن SL الجديدة ستحصل على واقيات للصادم الخلفي شبيهة بما يوجد في سيارات بوغاتِّي شيرون Chiron التي تُباع في الولايات المُتحدة الأمريكية إذ أن هذه النتوءات لحماية السيارة على سُرعات مُنخفضة.

يُشير العادم الرُباعي إلى أنها نُسخة ذات طابع رياضي مُعزَّز من SL. ويُمكننا الحُصول على نظرة واضحة للجناح الخلفي المُتحرِّك إلى جانب مقابض فتح الباب المخفية التي تبرز عند الحاجة لفتحها، تُشبه الأسلوب المُعتمد في طراز أس كلاس الجديد. في المُقدمة تظهر بالكامل شبكة التهوية المُستوحاة من طراز بانأمريكانا Panamericana، ومآخذ هواء كبيرة تختفي تحت غطاء التمويه المُخرَّم.

ونتوقع أنكم تُشاركوننا نفس التخمين حول إخفاء مرسيدس للأعمدة الأمامية A-Pillars؛ اختلاف التصميم عند نُقطة التقاء السقف مع الإطار العلوي للزجاج الأمامي. وعلى الأرجح يُخفي غطاء التمويه أمام الأبواب علامات V8 وفورماتيك 4Matic (أو 4Matic+) المعهودة، وكذا الأمر مع الشريط اللاصق الأسود الذي يُخفي أسلاكًا تم تمديدها في اللحظات الأخيرة من أجل أجهزة القياس واللمسات الأخيرة على الطراز قبل الإطلاق الكبير.

من المُتوقع الكشف عن هذه السيارة في الأسابيع القليلة القادمة بالنظر إلى أن الشركة قد نشرت بالفعل عدة صور تشويقية، وتقول تقارير بأن الفئة الابتدائية الأقل تجهيزًا (ستحمل على الأرجح اسم أس أل SL 43) ستأتي بنظام الدفع الخلفي فقط، في حين ستتوفر باقي الفئات بنظام الدفع على جميع العجلات المعروف باسم فورماتيك، ويُقال أن الفئة الأعلى تجهيزًا وقوةً اسم ستحمل أس أل SL 75 مع نظام دفع هجين قابل للشحن PHEV بقوة 800 حان تقريبًا تتأتَّى من مُحرِّك من ثمان أُسطوانات على شكل حرف "في" باللاتينية سعته أربع ليترات مع شاحني هواء Biturbo ومحرِّك كهربائي، لكن يبقى هذا توقعًا.