اجتازت السيارة 388 كيلومتر فقط في حياتها، وفيها جميع الكماليات مثل مجموعة حقائب الأمتعة الخاصة بها وعدة من التيتانيوم.

 

يُمكن القول بأن سيارة ماكلارين F1 واحدة من أهم السيارات الرياضية الخارقة في تسعينيات القرن العشرين، والآن ستكون هنالك فُرصة لامتلاك واحدة بحالتها الأصلية من هذا الطراز، لم تجتَز سوى 388 كيلومتر تقريبًا طيلة الأعوام الـ 26 الماضية. حيث ستعرضها شركة غودينغ وشُركاه في مزاد بيبِل بيتش الذي ستُقيمه في آب (أغسطس) المُقبل.

يحمل هيكل السيارة رقم 029، ما يجعلها السيارة رقم 25 من طراز F1 التي بيعَت لعميل، على اعتبار أن النُسَخ الأولى احتفظ بها فريق ماكلارين البريطاني لعدة أغراض خاصة به. السيارة مدهونة بلون خاص اسمه بُني كريتون Creighton Brown، والمقصورة مُنجدة ومكسوة بجلد بُني بدرجتين؛ فاتِح وداكن.

المعرض: مكلارين F1 طراز 1995 للبيع في مزاد جوودينغ

المالك الأول للسيارة من اليابان وقد حافَظ جيدًا على السيارة، حيث لم يسُقها إلا لمامًا، ومن ثم بيعت لأمريكي الذي نهَجَ نفس منهَج الأول، حافَظَ عليها جيدًا ولم يخرجها إلا في جولات قصيرة.

يُعتبر عرض سيارة ماكلارين F1 للبيع حدثًا نادرًا بحدّ ذاته، وتأتي هذه السيارة بمجموعة كاملة من الكماليات والمُلحقات التي تجعلها نموذجًا غير اعتيادي بحدّ ذاتها. جميع الحقائب الأصلية التي يمكن توضيبها بشكلٍ مثالي في صندوق الأمتعة الموجود تحت لوحٍ على جانب السيارة، وساعة نادرة من إنتاج تاغ هوير ومجموعة عدة صيانة صغيرة للسيارة مصنوعة من التيتانيوم ومطلية باللون الذهبي، إلى جانِب صندوق عدة كبير من فاكوم FACOM  يتميَّز بأن العِدَد محفوظة في قوالب إسفنجية خاصة بكل قطعة. وبالطبع صندوق العدّة الكبير لن تأخذه معك في السيارة، بل سيبقى في المرآب. علاوةً على ذلك، لا تزال السيارة "تنتعل" إطاراتها الأصلية غووديير إيجل F1.

تُعتبر ماكلارين F1 رمزًا من رُموز السيارات الرياضية الخارقة، إذ استُخدِمَ في إنتاجها مزيجٌ من المواد خفيفة الوزن وعالية التقدُّم والتقنية وباهظة الثمن حتى يومنا هذا، مثل الألياف الفحمية والكِفلار والتيتانيوم ورقائق الذهب. وتستخدم مُحرِّكًا من "بي أم دبليو" من 12 أُسطوانة على شكل حرف "في" باللاتينية سعته 6.1 ليترات قوته 618 حصان، مُثبَّت بوضعية وسطية، ويتصل بعُلبة تُروس يدوية من ستّ نِسَب. ويُمكن الوُصول بها إلى سُرعة 322 كيلومتر في الساعة على حلبةٍ مُغلقة ذات مقطع مُستقيم طويل.

نظريًا، اجتازت السيارة 15 كيلومترًا تقريبًا في كل سنةٍ من سنوات عُمرها الـ 26 المجيدة، فهي كما قال امرؤ القيس: "وتُضْحي فَتِيتُ المِسْكِ فوقَ فِراشِها – نَؤُومُ الضُّحَى لم تَنْتَطِق عن تفضُّلِ".

ومن الصعب للغاية العُثور على سيارة ماكلارين F1 بهذه الحال الرفيعة، لذا لا يُمكننا الانتظار حتى نعرف بكم ستُباع هذه النُسخة في المزاد في آب (أُغسطس). وللمُقارنة: امتلَكَ المُمثّل البريطاني رُوان أتكينسون Rowan Atkinson (الشهير بـ "مستر بين Mr Bean") واحدةً من هذا الطراز، ارتكب فيها حادثتا تصادم في الطريق العام واشتعلت فيها النار في الحادثة الأخيرة في 2011، وكلَّف إصلاحها 1.3 مليون دولار أمريكي تقريبًا، وبيعَت في مزاد علني في 2015 لقاء 12.2 مليون دولار أمريكي.