عندما تم طرح سيارة مرسيدس SLS AMG في عام 2010، وصفها جيريمي كلاركسون على توب جير بأنها "أعظم سيارة في العالم" ، على الرغم من أنها ربما لم تكن حقًا كذلك، ففي العام 2013 أصدرت العلامة التجارية  الفئة بلاك سيريز منها وعندها وصفها جيريمي كلاركسون بسلاح المسار الجديد وأنها سيارة جادة قائلاً: "أراهن أنها لا تعرف مزحة واحدة . "

ومن السهل معرفة سبب استخدامه لهذه الكلمات، فمع محرك من ثماني أسطوانات مثبتة على شكل الرقم سبعة بالعربية سعة 6.2 لترًا بتنفس طبيعي يرسل قوة 622 حصانًا وعزم 635 نيوتن متر إلى العجلات الخلفية عبر علبة تروس مزدوجة القابض الفاصل بسبع نسب، تمتعت السيارة بكل ما تحتاج لتحقق أداء خارق.

يتم استخدام ألياف الكربون في جميع أنحاء السيارة ، من ألواح الهيكل إلى المكونات الميكانيكية والإطار، مما يؤدي إلى وزن يصل إلى 3415 رطلاً (1549 كيلوغرامًا) ، أي 154 رطلاً (70 كجم) أخف من الطراز القياسي، هذا وساهم عادم التيتانيوم وبطارية ليثيوم أيون أيضًا في اتباع نظام غذائي لإنقاص الوزن.

تشير المواصفات إلى أن القدرة على التسارع من 0 إلى 100 كلم/س يستغرق 3.6 ثوانٍ فقط وأن السرعة القصوى هي 315 كلم/س، ولكن كما أخبرتني أمي عندما كنت طفلاً صغيراً ، لن أصدق ذلك حتى أراه ، وهذا هو سبب وجود مقطع فيديو جميل مضمن في الجزء العلوي من هذه الصفحة، حيث يتم وضع سيارة مرسيدس SLS AMG Black Series تحت الإختبار.

أعدك بأنها موسيقى لآذان عشاق السيارات، لذا انطلق وانقر على "تشغيل" ، ثم مرر لأسفل إلى قسم التعليقات لإعلامنا برأيك.

المصدر AutoTopNL: