هناك الكثير لنكتبه عن فيراري بوروسانغوي Purosangue. بادئًا ذي بدء، إنه أول طراز بأربعة أبواب من الإنتاج التجاري يحمل علامة الحصان الجامح، وأحد آخر الطرازات التي تعمل بـمحرك في 12 بالسحب الطبيعي، وأول طراز يُصنع على قاعدة عجلات نموذجية يمكنها استيعاب محرك هجين. إنما لا يمكن تسميتها بأول مركبةٍ رياضية عملانية من فيراري، لأن فيراري ترفض هذا الوصف، فضلًا عن كونها أقرب لسيارة تجوال سياحية كبيرة "جي تي" بخمسة أبواب من سيارة دفع رباعي للمغامرات.

المعرض: فيراري بوروسانغوي 2023

من بين مجموعة المعلومات التي جاءت مع الطراز الذي طال انتظاره، هناك واحدة لا يمكن التغاضي عنها، فيراري بوروسانغوي أول طراز يستخدم تقنية نظام تعليق فيراري النشيط (فاست) Ferrari Active Suspension Technology (FAST).

المعرض: نظام ممتصات الصدمات النشيط تروأكتيف مع صمام بكرة

في إطار سعي العلامة الإيطالية الرياضية لتوفير أفضل جودة انقيادية في طرازها الجديد كليًا، فإنها لجأت إلى شركة مالتيماتيك Multimatic، واستخدمت تحديدًا نظام ممتصات الصدمات النشيط تروأكتيف مع صمام بكرة TrueActive Spool Valve (TASV). تُعدّ بوروسانغوي أول طرازٍ يستخدم هذه التقنية الجديدة من الشركة الكندية، إذ تَعِدْ بتقديم مستويات قُصوى على صُعُد التأدية والاستقرار والراحة، حيث توفر جميع هذه الخصائص دون تنازلات.

يهدف نظام ممتصات الصدمات النشيط تروأكتيف إلى إعادة تعريف دور ممتصات الصدمات. ممتصات الصدمات الحالية بفئتيها الراكدة والمتكيِّفة أنظمة تفاعلية بالمقام الأول، تتفاعل مع أسلوب السائق وظروف الطريق. في المقابل، يقال إن نظام تروأكتيف نشيط حقًا، فهو قادر على التأثير على تأدية السيارة تحسبًّا لظروف الطريق ومناورات القيادة.

باختصار، يمكن لنظام تروأكتيف ضبط كل شيءٍ على الإعدادات المثلى قبل حدوثها. أصبح هذا ممكنًا من خلال استخدام محرك كهربائي مزود بصمام بكرة للتخميد ليصبح مكمِّلًا لنوابض السيارة بتشغيل قوة موازية.

نقرأ في البيان الصحفي: "يستخدم نظام ممتصات الصدمات النشيط تروأكتيف مع صمام بكرة محركًا كهربائيًا دون فرش، ثلاثي الأطوار، بجهد 48 فولت، مع سائل تبريد فريد من نوعه، لتوفير قوة تكميلية بواسطة مجموعة كريات لولبية ثنائية التوجيه، ومجموعة علبة التروس في عمود ممتص الصدمات. هذا النظام مصممٌ بكفاءة لتقليل حجم التوضيب والوزن والقصور الذاتي الدوراني.

في فيراري بوروسانغوي، كل مجموعة مشغّل لممتص الصدمات مجهزة بوحدة تحكم في المحرك، تتلقى أوامر مباشرة من وحدة التحكم في حركيات السيارة بناءً على خطط التحكم [في أداء السيارة] التي تعمل على تحسين أداء السيارة وراحة ركابها".

وبحسب راج ناير رئيس مالتيماتيك ومدير العمليات فيها: فإن نظام ممتصات صدمات تروأكتيف مصنوعٌ لتعزيز نظام التعليق بالقدرة على تقديم ما يريده السائق في وقتٍ واحد، وما تريده الإطارات، وما تحتاجه السيارة لتحقيق أداء ومستوى من التحكم في السيارة يتجاوز بكثير ما هو ممكن مع نظام التعليق المتكيِّف إلكترونيًا وشبه النشيط.

تُعدّ هذه التقنية المبتكرة حقًا تتويجًا لخبرة مالتيماتيك مع تحسين حركية السيارة، وتطوير نظام التعليق، وممتصات الصدمات مع صمام بكرة الفريد، موضوعة في منتجٍ يوفر القدرة المثلى على الحلبة والانقيادية على الطريق".