تتوفر مازدا إم إكس-5 بجيلها الحالي والذي يتخذ الإسم الرمزي ND في الأسواق منذ عام 2014 كطراز 2015 وبالطبع تستمر السيارة في التركيز على الهدف الأساسي منها على مدى أجيالها وهي توفير سيارة مرحة وممتعة في القيادة بسعر زهيد علما أن أول أجيال السيارة أبصر النور عام 1989.

تم مشاهدة إحدى سيارات مازدا إم إكس-5 وهي تخضع لبعض التجارب وهي تحتوي على الغطاء التمويهي في الجهة الأمامية وتحديدا تغطي الصادم الأمامي بالكامل، لكن ما يدعو للإستغراب، هو لماذا جرى تغطية هذه الجهة من السيارة تحديدا.

المعرض: مازدا إم إكس5 في مجموعة صور تجسسية

يمكن أن يكون ذلك من أنواع التضليل لملتقطي الصور التجسسية من أجل عدم تعريفهم بما يجري لكن لم يحل ذلك دون التقاط 50 صورة تجسسية لطراز إم إكس-5، يمكن ملاحظة بعض الأمور في هذه الصور والتي منها وجود أقواس العجلات الخلفية العريضة مقارنة بنظيرتها الأمامية.

من الأمور الأخرى التي تتطلب بعض الدقة لملاحظتها تبرز الأسلاك في الجهة الخلفية وتحديدا عند أقواس العجلات الخلفية حيث أن الهدف من ذلك ربما يكون اختبار مكونات كهربائية جديدة، في المقابل يمكن أن يكون الغطاء الموجود في الجهة الأمامية مجرد وسيلة إلهاء وتشتيت فقط.

من المحتمل أن تستمر مازدا في توفير المنصة ذاتها للجيل القادم من مازدا إم إكس-5 والتي تدعم الدفع بالعجلات الخلفية بجانب إمكانية إدخال تقنية Mild hybrid من أجل انتاج المزيد من القوة عند الحاجة لذلك.

المعرض: مجموعة إضافية من الصور التجسسية لطراز مازدا إم إكس5

لا تمانع مازدا بدورها بأن يبلغ متوسط عمر الجيل الواحد من مازدا إم إكس-5 ما يناهز 10 أعوام وهو ربما يمكن إعتباره أمرا منطقيا خاصة في ظل عدم وجود منافس فعلي للسيارة وبالتالي لا حاجة لإدخال العديد من التحديثات في السيارة.

من المتوقع أن يجري إطلاق الجيل الجديد من مازدا إم إكس-5 خلال العام 2024 والذي بدوره سيستكمل المسيرة وأيضا التركيز على جوهر السيارة الأساسي وهو ما توفره مازدا منذ أن أبصر أول أجيال النور عام 1989 كما أنه يمكن التعديل على المظهر الخارجي أو الناحية الميكانيكية بسهولة نظرا لبساطة المكونات وأيضا تخصيص السيارة بالشكل الملائم.