ميزة الإستدارة بالعجلات الخلفية باتت من التجهيزات الإختيارية بالنسبة للسيارات الفارهة حيث أنها تساعد في المناورة بصورة أفضل وأيضا توفر قطر إلتفاف أقل بالمقارنة مع نفس الطراز الذي لا يحتوي على هذه الميزة.

تمكنت تيسلا سايبرتراك من التألق خلال فعاليات الروديو الآلي الذي تم إستضافته في منشأة جيجا فاكتوري في تكساس، تم قيادتها من قبل رئيس قسم التصميم لدى تيسلا ومن ثم تم ركنها بجانب إيلون ماسك رئيس ومؤسس تيسلا، اللافت هو أنه لم يجري إختبار صلابة النوافذ من خلال الإستعانة ببعض القطع المعدنية.

تم الكشف لأول مرة عن تيسلا سايبرتراك خلال فعاليات معرض لوس أنجلوس للسيارات 2019 لتمثل بذلك طراز البيك اب القادم من تيسلا، تم انتقاد التصميم من قبل العديد حيث تم وصفه بأن طفلا قام برسم خطوط التصميم وتم إدخالها على عجل.

في المقابل فإن طراز سايبرتراك الذي يظهر في الفيديو المرفق من مدونة cybertruck owners club هو نسخة محدثة بالمقارنة مع النسخة التي جرى الكشف عنها خلال عام 2019 حيث أنه جرى التخلي عن بعض المكونات مثل الكاميرات الموجودة على أقواس العجلات الأمامية والزجاج الخلفي المتحرك ومقابض الأبواب.

بجانب ذلك فقد تمكن الحضور من التمتع بالنظر للمقصورة لكن المفاجأة تكمن في أنه لا يوجد أيا من تفاصيل النسخة الجاهزة للإنتاج لكن حتما سيجري تزويد النسخة الإنتاجية بما يلزم للمنافسة خاصة في ظل وجود المنافس المباشر ريفيان فضلا عن أن كلا من جنرال موتورز وفورد كشفتا عن الرغبة في تعزيز الخيارات في مجال شاحنات البيك اب الكهربائية، الأمر الذي سيشعل المنافسة.

يوجد تفصيل صغير لم ينتبه البعض له وهو أنه عندما يجري تحريك العجلات الأمامية فإن نظيرتها الخلفية تستدير بالإتجاه المعاكس وهو ما من شأنه أن يساعد في زيادة المناورة على السرعات المنخفضة وأيضا يسهل عملية الإصطفاف، لا شك أن تيسلا تعكف على تطوير ميزة شبيهة بوضعية "سير السطلعون" التي توجد في طراز جي إم سي هامر.

الأمر اللافت أيضًا هو أن إيلون ماسك صرح خلال إفتتاح منشأة جيجا فاكتوري في تكساس أن إدخال طراز سايبرتراك لحيز الإنتاج سيبدأ خلال عام 2023 ومن المتوقع غالبا أن يجري في بداية العام، علمًا أنه كان من المفترض أن تدخل الإنتاج التجاري مع حلول أواخر عام 2021 المنصرم لكن تم تأجيل ذلك لغاية أواخر 2022، لذا نأمل ألا يتم التأجيل لأبعد من ذلك.