تستعد بي إم دبليو لإطلاق مجموعة من طرازات الأداء العالي خلال عام 2022 والتي تتمثل في كلا من الجيل الجديد لطراز إم2 بجانب إم4 سي إس إل وأيضا طراز إكس إم كما سيتم أيضا مطلع العام القادم إطلاق نسخة إم60 من طراز آي إكس.

تتضمن خيارات الأداء العالي من بي إم دبليو نسخة الواجن من طراز إم3 الذي سيكون سابقة فريدة من نوعها حيث أنه سيتوفر لأول مرة بهذا الخيار رسميا من الشركة الصانعة وهو ربما الأمر الذي طال انتظاره من عشاق طراز إم3 حيث أن البعض كان يقوم بشراء نسخة الواجن من الطراز الإعتيادي وإستبدال المحرك ونظام الدفع وكافة المكونات الميكانيكية والكهربائية المرافقة لذلك.

وفقا لتقرير صادر عن مدونة BMW blog فإن عام 2022 يصادف مرور 50 عاما على إنطلاق فرع إم-باور، بالطبع لن يمر ذلك مرور الكرام لدى الشركة بل إنها ستقوم بعمل ما يليق بهذه المناسبة، من الممكن جدا إنتاج طراز بعدد محدود جدا.

من الممكن أن تكون السيارة تحتوي على محرك موجود في وسط السيارة وتحديدا خلف المقاعد من أجل إحياء ذكرى طراز إم1 في الفترة ما بين 1978-1981، بجانب ذلك يمكن انتاج إصدار الذكرى الخمسين لكافة طرازات إم الأخرى مثل إم3 وإم4.

تشير بعض التقارير إلى أنه من الممكن أن يكون الطراز الغامض من فرع إم باور قائم على اساسات طراز إم8 من أجل الإختبارات المطلوبة لكن تم إستبعاد فكرة وجود نسخة سي إس إل من إم8 بالكامل.

تجدر الإشارة إلى أن العلامة البافارية أكدت أنها سوف تستمر بإنتاج المحركات الإحتراق الداخلي المكونة من 6 و8 إسطوانات حتى نهاية العقد الحالي حيث أنها تطورت بالشكل الكافي لإنتاج أقل قدر ممكن من الإنبعاثات كما أنه حتما سيجري تزويدها بمحرك كهربائي مساند.

اللافت أن فرع إم-باور من بي إم دبليو دفع بغريمتها مرسيدس-بنز لشراء شركة آي إم جي لتوفير نسخة الأداء العالي من طرازاتها "عام 1990" حيث أنها كانت بالأساس شركة مختصة بتجهيز سيارات مرسيدس- بنز للسباقات.