مشاهدة السيارات النادرة في أي مكان عام هو حتما أمر يستحق توثيقه ونشره على مواقع التواصل الإجتماعي خاصة السيارات التي جرى انتاج نسخة واحدة منها فقط (يتم ذلك بناء على الطلب الخاص)، تم مشاهدة سيارتي رولز رويس بوت تيل وإزديرا كومنتادوري في مكان واحد بجانب عدة سيارات مميزة أخرى بإجمالي قيمة يبلغ 150 مليون دولار.

قام مدون اليوتيوب The tfjj بتوثيق مقطع فيديو يبرز كلا السيارتين النادرتين في مكان واحد إلا أنه لم يقم بالإشارة إلى المكان ربما من أجل تجنب المسائلة القانونية، تتضمن هذه المجموعة سيارة أودي آر إس6 بنسخة أفانت لكنها ربما تبدو سيارة إعتيادية بالمقارنة مع بقية السيارات في المجموعة.

المعرض: رولز-رويس بوت تايل

ما يمكن وصفها بالسيارة الأبرز في المجموعة هي رولز رويس بوت تيل وهي التي تعتبر أغلى سيارة جديدة بسعرها البالغ 28 مليون دولار (بإنتظار التوثيق الرسمي لذلك) بالطبع تم تصميم السيارة بما يتناسب مع رغبة الزبون الذي تقدم بطلب الشراء.

تبرز سيارة إزديرا كومنتادوري 112 آي من ضمن المجموعة وهي سيارة رياضية نادرة تم انتاجها في تسعينات القرن الماضي وكانت تستعين بمحرك إم120 من مرسيدس-بنز فيما أن علبة التروس من غيتراغ لتوفير نقل القوة بالشكل السليم للعجلات، تقدر قيمة السيارة بمقدار 1.3 مليون دولار.

لا بد من وجود السيارات الكلاسيكية، يظهر في مقطع الفيديو المرفق سيارة فيراري 250 لكن لم يتم تحديد الفئة إلا أنها تتزين باللون الفضي، تبرز أيضا أستون مارتن فانتاج زاجاتو وحتما تم انتاجها بأعداد محدودة جدا، لامبورجيني كونتاش كانت حاضرة أيضا وهي الخيار الذي يبحث عنه من يريد تعزيز مجموعة السيارات الكلاسيكية الخاصة به، يوجد أيضا سيارات أثرية تم انتاجها في الفترة السابقة للحرب العالمية الثانية.

من السيارات التي يمكن تمييزها مرسيدس-بنز سي إل كي جي تي آر والتي تم صنعها من أجل تلبية قوانين التصنيفات لبطولة جي تي في تسعينات القرن الماضي، تم انتاج 25 سيارة منها وتقدر قيمة السيارة "في حال رغبة المالك بالبيع أساسا" بما لا يقل عن 7.5 مليون دولار.