تمثل فيراري 296 جي تي إس الخيار الذي يمكن طي جزء من سقفه لطراز 296 جي تي بي "وهو ما كان الأمر في طرازات "308 و328 و348 و355" قبل أن تتوقف الميزة إعتبارا من طراز 360 مودينا.

جرى حديثا مشاهدة فيراري 296 جي تي إس وهي تخضع لبعض الإختبارات بالقرب من مصنع فيراري في مدينة مارانيللو وبالطبع تحت الغطاء التمويهي من أجل حجب بعض التفاصيل التي لا تريد علامة الحصان الجامح الكشف عنها قبل الإطلاق الرسمي للسيارة علما أن الفيديو المرفق هو من تصوير المدون Varryx.

المعرض: فيراري 296 جي تي إس بالغطاء التمويهي

بالطبع سيجري إدخال عدة تعديلات على تصميم فيراري 296 جي تي إس من أجل إستيعاب السقف المتحرك كهربائيا وتحديدا في المنطقة المحيطة بالسقف، من ضمن التحسينات حتما توفير تعزيز الصلابة بسبب نزع جزء من السقف وهو ما قد يؤثر على الوزن العام لكن حتما تمتلك فيراري الخبرة الكافية في الحد من ذلك.

قد يستغرب البعض من أن توفير الخيار المكشوف يزيد من وزن السيارة لكن ذلك حقيقة، على سبيل المثال فإن طراز 812 جي تي إس أثقل بفارق 75 كلغ وذلك بسبب طي السقف كهربائيا، يمكن أن يكون فارق الوزن أقل نسبيا في حين كان يتم نزع السقف يدويا على غرار نسخة الرودستر من لامبورجيني أفنتادور.

من ضمن الأمور التي يمكن ملاحظتها في فيراري 296 جي تي إس وجود مصباح كبح ثالث في أعلى الزجاج الخلفي الذي بدوره أصبح أصغر حجما بالمقارنة مع نسخة الكوبيه من الطراز ذاته وهو ما يمكن أن يؤثر على الرؤية الخلفية خاصة أثناء الركن (إلا في حال قامت الشركة بإستحداث نظام مساعد ركن لحل هذه المشكلة.

لا يوجد بعد موعد محدد لإطلاق الخيار نصف المكشوف من فيراري 296 جي تي بي لكن يمكن التكهن أن ذلك سيتم خلال 11 شهر، في المقابل فإن عام 2022 سيكون عاما هاما في تاريخ علامة الحصان حيث أنها ستطلق أول سيارة إس يو في تحمل شعارها في تاريخها للرد على العلامات الأخرى خاصة المنافسة الأبرز لامبورجيني