تم انتاج لامبورجيني ديابلو في الفترة ما بين 1990 ولغاية 2001 والتي كان الهدف منها توفير طراز ذو طابع عصري لإستلام الشعلة من كونتاش الذي يعد أطول طرازات لامبورجيني عمرا "1974-1990"، من بين كافة إصدارات ديابلو يعد خيار إس في الأكثر تميزا.

عندما ظهرت لامبورجيني ديابلو إس في عام 1997 كانت تحتوي على محرك مكون من 12 إسطوانة بسعة 5.7 ليتر وينتج 530 حصان ويوفر عزم دوران لغاية 605 نيوتن متر، نقل القوة للعجلات الخلفية كان يتم من خلال علبة تروس يدوية من 5 نسب.

قامت مدونة NM2255 بإصطحاب لامبورجيني ديابلو إس في على أحد أجهزة الداينو لمعرفة كم فقدت السيارة من قوتها خاصة أنه مضى ما يزيد عن 20 عاما منذ أن خرجت من خطوط الإنتاج.

لم تفقد لامبورجيني ديابلو إس في الكثير من قوتها حيث يشير الداينو إلى القدرة على توفير 492 حصان وتوفير عزم دوران 581 نيوتن متر وهي أرقام أداء قادرة على توفير قيادة ممتعة، تجدر الإشارة إلى أن هذه الأرقام تماثل أرقام ناتج القوة للدفعات الأولى عندما كانت جديدة "بالطبع تناقصت قوتها مع مرور الوقت".

من ضمن المزايا التي تمتعت بها لامبورجيني ديابلو إس في وجود كتابة SV على طول الجوانب وبلون بارز مما أضفى جمالية خاصة كما أنها كانت تحتوي على الجناح الخلفي الذي يمكن طلاؤه بنفس لون الهيكل أو تركه باللون الكربوني كما تبرز المصابيح الخلفية بالإطار الأسود.

من ضمن السمات التي ميزت لامبورجيني ديابلو إس فيتحديدا في النسخة التي تحتوي على المصابيح القابلة للطي هو العجلات بقياس 18 بوصة التي تتزين باللون الأسود.

تم انتاج 20 سيارة فقط من لامبورجيني ديابلو إس فيللولايات المتحدة الأميركية عام 1998 وهو ما يعني طبعا تحولها إلى صفقة رابحة لمن قام بشرائها سابقا حيث يمكن بيعها بسعر أعلى بفارق كبير بالمقارنة مع النسخ الأخرى.

لعل ما يميز لامبورجيني ديابلو إس في ظهورها على غلاف الجزء الثالث من لعبة الفيديو نيد فور سبيد حيث كان بإمكان اللاعب إجراء سباق إعتيادي أو تجنب مطاردة الشرطة ضمن أحداث اللعبة.