هنالك نسخة خاصة جديدة من باجاني زوندا، إذ يمكن للشركة الإيطالية المتخصصة بإنتاج السيارات الرياضية الخارقة إنتاج نسخة خاصة جديدة من زوندا إن كان لديك المال لذلك، تُعرف السيارة باسم زوندا أيه واي، وتُمثّل عرضًا لمسيرة الطراز ككل وهي رائعةٌ بفرادة.

تتشارك باجاني زوندا أيه واي الكثير من المزايا مع عدد من سيارات زوندا الخاصة، يبدو بأنها تتشارك الكثير من زوندا 760 أل أتش التي يمتلكها السائق البريطاني لويس هاميلتون بما فيها الجسم المصنوع من الألياف الفحمية بلون أرجواني والمصابيح الأمامية الفريدة في تصميمها. كما إن غطاء المحرك مع مآخذ هواء ضخمة مأخوذ من سيارة زوندا آر تراك فيما أُخذ الجناح الخلفي الكبير من سيارة زوندا أوليفر.

المعرض: باغاني زوندا أيه واي

بدأت هذه السيارة حياتها كأي سيارة زوندا رودستر اعتيادية، ومن ثم طلب مالكها كُتيّب الكماليات والخيارات وطلب إضافة كل شيء، وحصلنا هكذا على خلاصة تفاني هوارشيو باجاني بإنتاج النموذج الأسمى المتحرك للتفوق والشغف الهندسي. لا يوجد أي سيارة يمكنها مضاهاة حضور هذه المنحوتة الانسيابية المتطرفة المصنوعة من الألياف الفحمية بلونٍ أرجواني.

كما هو معتاد، تعمل السيارة بمحرك في 12 سحب طبيعي من إنتاج أيه أم جي سعته 7.3 ليتر يتصل بعلبة تروس من ست نسب إما يدوية أو أوتوماتيكية مع قابض فاصل واحد. ينتج هذا المحرك قوة 650 حصان، وعزم دورانه 780 نيوتن متر.

تُنتَج هذه السيارة يدويًا باستخدام مكونات من الألياف الفحمية في كل جزء من أجزاء السيارة تقريبًا، وذلك لكي تكون صلبة وخفيفة الوزن، ويحصل العميل على قطعة فنية عملية لا نظير لها رائعة عند قيادتها أو عند التمتّع برؤيتها. عند شراء سيارة مثل باجاني زوندا فإن طلبات العميل تصبح أوامر، ما يعني أنه لا يوجد سيارة زوندا تشبه الأخرى.