هنالك إشاعة رائجة تفيد بأن سيارة كامارو ZL1 ستحصل على محرك V8 سِعَة 6.2 ليتر مع شاحن فائق مُستعار من سيارة كاديلاك CT5-V بلاكوينغ، وذلك وفقًا لمصدر مطلّع داخل جنرال موتورز تحدّث لموقع موتور تريند، ستكون هذه آخر فئة من السيارة الرياضية الأميركية قبل وقف إنتاجها.

تستخدم سيارة CT5-V بلاكوينغ محرك LT4 بتعديلات واسعة أوصلته لأرقام غير مسبوقة من الأداء: قوته 668 حصانًا وعزم دورانه 893 نيوتن – متر. وللتذكير، تحصل كامارو الآن على نسخة أقل قوة من هذا المحرك قوته 650 حصانًا، وعزم دورانه 881 نيوتن – متر.

المعرض: شيفروليه كامارو ZL1 1LE طراز 2019

تقول الإشاعة التي سمعتها موتور تريند بأن طرازات كامارو ZL1 قد تحصل على مكونات أخرى للتأدية العالية من سيارة كاديلاك CT5-V بلاكوينغ، ولكن لم يقدّم تقريرهم أية تفاصيل، نتساءل إن كان بالإمكان تزويد سيارة شفروليه بالمكابح المصنوعة من مزيج الألياف الفحمية والخزف المستخدمة في سيارة الكاديلاك.

كما تدعي الشائعة بأن كامارو ZL1 المعدّلة هذه ستتوفّر لعامين، وتتوقع أن تصل السيارة الأسواق في 2023.

تشير شائعة أخرى انتشرت مؤخرًا إلى أن شفروليه قد ألغت خططًا لإنتاج جيل سادس من كامارو Z/28 تستخدم نفس المحرك عالي القوة والدوران المستخدم في سيارة كورفيت Z06. وسيكون الطراز مجهز بعلبة تروس يدوية. حيث قرر شفروليه بأنه لا يوجد طلب كافي على السيارة يبرر هذا الاستثمار.

نتساءل عمّا إذا كانت الخُطَّة لوضع أقوى محرك LT4 في كامارو نوعًا من التعويض عن عدم تحسين السيارة لغاية إيقاف إنتاجها والاستثمار في كامارو Z/28. علمًا بان العائلة الأساسية للمحرك لم تتغيّر، وعلى الأرجح لن تكون تكلفة تحديث ZL1 عالية كما هو الحال مع تقديم فئة جديدة بالكامل من كامارو.

كما سمعنا إشاعةً بأن شفروليه ستعيد استخدام اسم كامارو بعد انتهاء دورة إنتاج الطراز الحالي، لكن مع تصنيف مختلف كليًا، حيث ستصبح سيارة صالون كهربائية رباعية الأبواب عالية التأدية.