التُقِطَت قبل أيام قليلة صور لنموذج أولي لسيارة ألفا روميو تونالي مع مصابيح خلفية مؤقتة. لم تكُن الصور واضحةً حينها، ولكن يبدو بأن جواسيسنا قد شاهدوا نفس السيارة الاختبارية وحصلوا على نَظْرَة مقربة، ما يُعطينا نظرةً أفضل على عملية تطوير السيارة مُتداخلة الأوجه الجديدة من العلامة الإيطالية.

في الأمام، بذلَ المسؤول عن وضع المُلصقات التمويهية جهدًا كبيرًا لإخفاء شبكة التهوية على شكل درع الخاص بألفا روميو، ولكن نُدرك بأنها موجودة تحت هذه المُلصقات. مع ذلك، لا يُمكننا إلا أن نُلاحظ الفُتْحَة الكبيرة أسفل الصادم الأمامي والعجلات الكبيرة ذات الفتحات الدائرية، وهذا يُعدُّ من السمات المُميزة لألفا روميو.

المعرض: صور تجسسية ألفا روميو تونالي

كما نُلاحظ بأن المصابيح الأمامية أكبر مما رأيناه في سيارة تونالي الاختبارية 2019، وهذا ليس مُفاجئًا البتّة. كما أصبحت مقابض فتح البابان الخلفيان على جسم الباب وليس على العمود الخلفي C Pillars، كما هو الحال في الطراز الاختباري. في الخلف، لا تزال السيارة تستخدم المصابيح الخلفية المؤقتة، في حين أن العادم المُدمج بالصادم الخلفي مخفي عن النظر.

وفي الإجمال، يُسعدنا سعي ألفا روميو للبقاء وفيةً للأبعاد المُتناسقة للطراز الاختباري، وهي بداية جيدة للسيارة المُتداخلة الجديدة الأصغر من طراز ستيلفيو.

أكدَّت ألفا روميو الشهر الماضي بأن تونالي ستكون بنظام دفع هجين قابلة للشحن بواسطة مقبس، وهذا أول طراز من هذا النوع ضمن تشكيلة عُروض الشركة. لا يوجد لغاية الآن تفاصيل حول الخيارات الأخرى المُتاحة للمحركات. ولكن نعرف بأن تونالي تُصنَع على قاعدة العجلات المُستخدمة في إنتاج جيب كومباس التي يمكنها تقبل الأنظمة الكهربائية.

من المُخطط الكشف عن ألفا روميو تونالي في الربع الأول من 2022، على أن تصل لمعارض السيارات الأوروبية في يونيو، كما ستُباع في أمريكا، ولكن تقول الشركة الإيطالية بأن هنالك مركبة أصغر حجمًا باسم برينيرو.