قامت لوتس بتقديم أول سيارة منذ أكثر من عقد، ومن المؤكد بأن إميرا لفتت انتباهنا إلى جانب انتباه محبي سيارات لوتس حول العالم عندما تم إطلاقها في يوليو 2021. تعتبر إميرا آخر سيارة بمحرك احتراق داخلي ستنتجها لوتس مع خطوط نظيفة كلاسيكية ومحرك قوته 400 حصان بنظام دفع خلفي. قامت لوتس الآن بتوفير فئة خاصة بالسباقات من هذه السيارة.

سيارة لوتس إميرا جي تي 4 التي نراها هنا هي سيارة اختبارية تم تطويرها من طرف آر إم إل غروب. تعد لوتس بأنها ستكشف عن النسخة  الحقيقية في وقت لاحق من هذا العام على حلبة هيثيل للتجارب، ولكن نشك بأنها ستظر بكامل الإضافات التي نراها في الصور مع الخبر. ما الذي ستتضمنه السيارة؟ سيارة السباق ستكون أخف وزناً من 1,260كلغ.

المعرض: سيارة السباق لوتس إميرا جي تي 4

لم تحدد لوتس بالضبط التغييرات التي ستقوم بإدخالها على جي تي 4، سيتم تخفيف وزنها من خلال إزالة عدد من تجهيزات الراحة التي توجد في السيارة للاستعمال اليومي، وهكذا سنرى لوحة قيادة جديدة من موتيك مع سجل بيانات وقفص مقاوم للانطباق وفق مواصفات الاتحاد الدولي للسيارات مع حزام أمان بست نقاط تثبيت، وستحصل على خزان جديد حجمه 96 ليتر معتمد من الاتحاد الدولي للسيارات بدلاً من الخزان الاعتيادي، وبالطبع يوجد تحديثات على نظام التعليق والمكابح. إلى جانب القيام باستبدال العجلات 20 بوصة اللافتة للنظر بأخرى قياسها 18 بوصة خاصة للسباقات، مع إطارات بيريلي جي تي 4.

يبدو بأن لا تغييرات على القوة، اذ تستخدم لوتس إميرا محرك في 6 من تويوتا سعته 3.5 ليتر مع تيربو قوته 400 حصان، ويرتبط حصريًا بعلبة تروس إكس تراك من ست نسب مع مقابض لتبديل السرعات. قد يشعر البعض بأن القوة مخيبة للآمال، لكن مع سيارة وزنها 1,260 كلغ ونظام تعليق خاص بالسباقات، فإن هذه القوة كبيرة ويجب أن تكون كافية للسباقات.

لم تذكر لوتس تفاصيل عن التكاليف أو أهداف محددة إنتاجية، الا انها كشفت عن نيتها انتاج عدد محدود من إميرا جي تي 4 لموسم سباقات عام 2022، وعدد إضافي في 2023 لتلبية الطلب.