أذهلت تويوتا الجميع تقريبًا عندما كشفت عن سيارة GR سوبر سبورت الاختبارية، ملمحةً إلى أن السيارة الصالحة للسير على الطرقات العامة مُكملةً لسيارة السباق التي تُشارك بها في بُطولة العالم لسباقات التحمُّل. أصبحت الأخبار التالية عن السيارة الرياضية الكهربائية أقل وأندر، ولم يبدُ المُستقبل واعدًا.

نقلت مجلة ريسر عن وسائل إعلام يابانية بأن النماذج الأولية لمرحلة ما قبل الإنتاج من السيارة الصالحة للسير على الطرقات العامة تعرَّضت لحادثٍ عنيف خلال حصة تجارِب على حَلَبة فوجي سبيدواي. ويُزعم بأن النار اشتعلت بالسيارة وعانت أضرارًا جسيمة، ما يُشير إلى إن تويوتا ألغت مشروع تطوير السيارة، ويبدو بأن تقارير جديدة تُؤكد الشائعات القدمة من اليابان بأن الحادث العنيف الذي تعرَّضت له تويوتا GR سوبر سبورت "قد يُؤدي لنهاية مشروع السيارة الصالحة للسير على الطرقات العامة قبل أوانه".

المعرض: تويوتا GR سبور سبورت

تجدُر الإشارة إلى أن هذه النهاية المُؤسفة لن تُؤثر سلبًا على مشروع تطوير سيارة السباقات النموذجية الهجينة لسباقات لومان ودايتونا، وأشارت مجلة ريسر إلى أن تويوتا ليست ملزمةً ببيع نُسخة صالحة للسير على الطرقات العامة. ولهذا السبب، أعلنت بيجو فعلًا أنها لن تبيع فئة صالحة للسير على الطرقات العامة مشتقة من سيارتها بيجو 9X8 الفائقة لسباقات لومان. وقال زُملاؤنا في موتورسبورت الشرق الأوسط بأن سيارة تويوتا GR010 أكملت بنجاح حصة تجارِب أولى باستخدام سيارتين على حَلَبة سبا-فرانكورشان، قبل انطلاقة موسم 2021 من بُطولة العالم لسباقات التحمُّل يومي 21 و 22 أغسطس.

أصدرت تويوتا فيديو في يونيو 2019، قد يتذكره البعض، تظهر فيه سيارة GR سوبر سبورت على حَلَبة فوجي سبيدواي في اليابان، يقودها أكيو تويودا، المُدير التنفيذي لشركة تويوتا. وكشفت عنها رسميًا للعُموم في عرضٍ نشِط في سبتمبر 2020، في لفة استعراضية على حَلَبة لاسارت، بمُناسبة النسخة الـ 88 من سباق 24 ساعة في لومان.

كان من المُفترض أن تحصل GR سوبر سبورت الصالحة للسير على الطرقات العامة على محرك V6 سعته 2.4 ليتر مع شاحني هواء يُشكِّل جُزءًا من منظومة دفع هجينة مع قوة من المُتوقع أن تتجاوز الألف حصان، وذلك مع الأخذ بالاعتبار قوة المُحركات الكهربائية. وكان من المُتوقَّع أن تكون سيارة كوبيه مع تصميم للسقف على شكل خيمة، وذلك حَسَبَ رُسومات براءة الاختراع التي قدمتها تويوتا للتوثيق والتسجيل في مكتب براءات الاختراع والعلامات التجارية في الولايات المُتحدة الأمريكية.

بقي أن نحصل على معلومات عمّا إذا كان مشروع GR سوبر سبورت قد أُلغِيَ فعلًا بالنظر إلى أن حوادث تحطُّم النماذج الأولية أمرٌ شائع خلال عمليات التجارِب، تمامًا كما حصل في يونيو 2017 في جبال الألب، عندما حصل حادث لنموذج تجارِب من سيارة أودي A7 سبورتباك من الجيل الحالي. وحصلت نفس القصة في يوليو 2014 مع سيارة أكيورا NSX النموذجية خلال تجارِب على حَلَبة نوربورغرينغ الألمانية، لذا فإن تويوتا GR سوبر سبورت ليست الأولى التي تشتعل فيها النار خلال تطويرها.

في المُقابل، قد يُجادل البعض بأن من المُفاجئ أن توافق تويوتا على تطوير هذه السيارة نظرًا إلى أن سيارة لكزس LFA لم تُحقِّق نجاحًا كبيرًا. ولو كانت GR سوبر سبورت ستُطلق فإنها ستكون خليفةً غير مباشرة لطراز GT-One، الذي صُمم أصلًا ليكون سيارة سباق لفئة GT1 قبل تعديله ليتلاءم مع فئة سيارات لومان GT. أُنتِجَت سيارتان صالحتان للسير على الطرقات العامة، لكنهما لم تُباعا للعُموم بل وُضِعَت إحداهما في المُتحف في اليابان وتوجد الأخرى في مقر تويوتا لرياضة السيارات بمدينة كولونيا بألمانيا.

سيكون سعر السيارة الرياضية الفائقة باهظًا فيما لو أُنتِجَت، وقال أورلاندو رودريغز، المُتحدِّث باسم تويوتا أُستراليا: "ستكون سيارة فائقة على الأرجح، وسعرها مُتناسبًا مع هذا المستوى من السيارات". لن تُتيح السيارة للبيع للعُموم، إذا على كل شخص يرغب بدفع مبلغ من سبع خانات لشراء السيارة تعبئة استمارة. وستُصبح الفُرص أفضل فيما لو امتلكت سيارة لكزس LFA أو تويوتا 2000GT، إلى جانب حيازة رخصة تسابق صادرة من الاتحاد الدُّوَليّ للسيارات"فيا".