بدأت مانثي رايسنغ المحدودة عملها قبل 25 عامًا، واستحوذت بورشه على حصة الأغلبية فيها (51 بالمئة) في 2013. وللاحتفاء بذكرى مرور ربع قرن على تأسيس الشركة قررت بورشه الاحتفال بذلك بإنتاج طراز حصري باسم 911 GT2 RS كلوب سبورت 25، مصممة للتعامل على الحلبات والتفوق فيها.

تُشبه سيارة 911 GT2 RS كلوب سبورت 25 سيارة بورشه 935 ذات التصميم الانسيابي من العام 2018، وكلاهما يستندان على طراز 911 GT2 RS كلوب سبورت من سلسلة 991. ويُفترض أن تجسر كلوب سبورت 25 الهوة ما بينها وبين جيل 992 فيما يخص التقنية والانسيابية، وتحصل السيارة على محركٍ من ستّ أُسطوانات مُتقابلة بوضعية أفقية سعته 3.8 ليترات مع شاحني هواء، قوته 691 حصانًا، يتصل بعلبة تروس PDK بقابض فاصل مزدوج من سبع نِسَب تنقل القوة للمحور الخلفي.

استلهمت بورشه لتطوير هذه السيارة من بورشه 911 GT3 R من تطوير مانثي، التي تميَّزَت بلونها الأخضر والأصفر "غريلُّو"، وتمنح هذه التركيبة اللونية لسيارة بورشه للسباقات مظهرًا جريئًا. ومن أبرز المزايا الخاصة بهذه السيارة مشعاع التبريد بوضعية وسطية الذي يُحافظ على تدَّفُق مثالي للهواء عبر المُقدمة، حيث يقع خلف الفُتْحَة المركزية التي ظهرت مع إعادة تصميم الصادم الأمامي. وللجوانب الانسيابية أهمية كبيرة في تأدية السيارة، حيث عملت بورشه على تغطية أسفل السيارة، وتركيب حافَة أمامية من الألياف الفحمية وجناح خلفي كبير.

سمح تغيير مكان مشعاع التبريد وإعادة تصميم القسمان الأمامي والخلفي بتحسين انسيابية الهواء نحو المكابح الأمامية بإزالة مشعاع التبريد عند الصادم الأمامي، وهذا واحدٌ من التعديلات الكثيرة التي أدخلتها بورشه على السيارة خارجيًا وداخليًا، التي تكتمل بقفص مُقاوم للانطباق مُلحم بجسم السيارة وشارة تُشير إلى أنها نُسخة محدودة الإنتاج. تُخطِّط بورشه لإنتاج 30 وحدة فقط من هذه السيارة، يبدأ سعر كل واحدة من 525 ألف يورو (621250 دولار أمريكي)، دون احتساب الضرائب والرسوم الجُمركية، وتتوقع بورشه بَدْء تسليم السيارات للعُملاء في يناير 2022.