تم بيع سيارة ماكلارين أف 1 تعود للعام 1995، مطلية بظل فريد من نوعه من لون كريتون براون، في مزاد خلال أسبوع بيبل بيتش للسيارات في العام 2021 مقابل 75 مليون ريال سعودي. والآن، بعد ما يقرب من ثلاث سنوات، ظهرت السيارة في السوق مرة أخرى.

في وقت بيعها في العام 2021، كان عداد المسافات الخاص بالسيارة يشير إلى 387 كيلومترًا، عندها إنتقلت ملكية السيارة إلى المالك الجديد بسعر بلغ 55 مليون ريال سعودي، مما جعلها واحدة من أغلى السيارات المباعة في ذلك العام وأغلى سيارة يتم بيعها على الإطلاق من خلال Gooding & Company خلال أسبوع السيارات.

المعرض: ماكلارين أف 1 للبيع بسعر 75 مليون ريال سعودي

في ما يقرب من ثلاث سنوات منذ ذلك الحين، أيًا كان من اشترى السيارة اه، فإنه لم يقودها كثيرًا، إذ يكشف مزاد جديد للسيارة، من المقرر عقده من خلال Sotheby's Sealed في 13 مايو، أن هيكل F1 رقم 029 يظهر الآن 410 كيلومترات على عداد المسافات. وهذا يعني أن المالك الجديد وضع 20 كيلومتر فقط على عداد المسافات خلال ثلاث سنوات من الملكية، أي ما يعادل أقل من خمسة كيلومترات في السنة !!!.

يمكننا أن نفهم لماذا قد يرغب شخص لديه مصلحة خاصة في سيارة ماكلارين في الحفاظ على عدد الكيلومترات المقطوعة منخفضًا. من بين 64 سيارة تم تصنيعها، فهي واحدة من أقل الأمثلة الموجودة، مما يجعلها مرغوبة للغاية لهواة الجمع. تقدر تقديرات RM Sotheby أن قيمة سيارات أف 1 قد ارتفعت بحوالي مليون دولار سنويًا، لذا فإن أي مسافة إضافية من المرجح أن تضر بهذه المكاسب.

في الوقت نفسه، إذا كنت ثريًا بما يكفي لشراء سيارة ماكلارين أف1  بأكثر من 20 مليون دولار، فمن المؤكد أن الحصول على إنخفاض صغير في السعر مقابل بعض الكيلومترات الإضافية سيكون أمرًا يستحق الاستمتاع به، إذ توصف سيارة أف 1 بأنها أفضل سيارة للسائقين على الإطلاق، فما الفائدة من امتلاك واحدة إذا لم تتمكن من قيادتها أبدًا.

من المحتمل أن هذه السيارة ظلت في مرائب يتم التحكم في مناخه طوال حياتها، وهذا عار كبير. ومن يشتريها هذه المرة سيكون لديه فرصة لتغيير ذلك. ومن المتوقع أن يتم بيع السيارة بأكثر من 75  مليون ريال سعودي من خلال مزادها عبر الإنترنت، ولكن نظرًا لأنه يتم بيعها من خلال Sotheby's Sealed، فلن يعرف الجمهور السعر النهائي.

مهما كان الثمن، فمن المرجح أنه يستحق ذلك. نأمل فقط أن يستمتع الفائز بهذه االسيارة كما كان من المفترض أن يستمتع بها.