كشفت مرسيدس بنز في أكتوبر الماضي عن نسخة واحدة من إي كيو سي 4x4² الكهربائية للدروب الوعرة، وكانت صالحةً للقيادة مع إنها نموذج اختباري لم يكن مقدرًا له أن يصبح حقيقة. نشرت قناة والكوآرت فيديو على يوتيوب مقطعًا مرئيًا يُظهر سيارة الدفع الرباعي المرتفعة تقود مجموعة من نماذج مرسيدس لأولية الحالية. إذا أرادت مرسيدس أن تكون خفية، فقد فشلت لأنه من الصعب إخفاء إي كيو سي 4x4² المرتفعة.

من الغريب رؤية طراز اختباري يُستخدم بهذه الطريقة، بالرغم من أنه من الجيد رؤية هذا الشيء الغريب على الطريق. مع ذلك، ليس لدينا أي فكرة عن سبب استخدامها، ولا نعرف ما تختبره مرسيدس. أكبر ميزة لهذه السيارة الفريدة من نوعها هامش خلوصها المرتفع الملحوظ، حتى 293 ملم بفضل محاور ذات مفاصل مرتفعة، وهو ما يزيد هامش الخلوص بنسبة الضعف مقارنةً بالطراز القياسي. بل إنه أعلى من هامش الخلوص في طراز جي – كلاس من فئة سيارات الدفع الرباعي الحقيقي.

المعرض: مرسيدس إي كيو سي 4x4² الاختباري

لا يبدو طراز إي كيو سي 4x4² مختلفًا. لا يوجد عليه طبقة تمويه، فالواجهة الأمامية والخلفية مكشوفتان بوضوح. يوجد هوائي لاسلكي في الجزء الخلفي من السقف، من المحتمل أنه من أجل التواصل مع المركبات الأخرى ضمن الأسطول، لكن من المؤكد أن النموذج لا يبدو بأنه سيدخل مرحلة الإنتاج التجاري في أي وقت قريب. تتميز السيارة بعجلات فريدة خاصة بها، وتظهر شارات 4x4 على القسم السفلي للأبواب، ومع ذلك، لا يزال من الغريب رؤية إطاراتها ذات نقشات المداس الكبيرة النافرة وحواف بارزة للرفارف.

نشك في أن مرسيدس تجهز النموذج لمرحلة الإنتاج التجاري، مع إن مركبات الدفع الرباعي أصبحت أكثر شهرة من أي وقت مضى، كما تحظى المركبات الموجهة للدروب الوعرة بأعداد كبيرة من المتابعين. سيثير تقديم فئة مرتفعة من سيارة إي كيو سي الكهربائية المتحمسين، مع أننا لا نرى أن مرسيدس ستواصل المسير في تطويرها، لأنها تواصل في المقابل توسيع تشكيلة سياراتها التي تتمتع بجاذبية واسعة. يمكن أن تصل الفئات الممتعة والغريبة لاحقًا، ونعلم أن الشركة تستعد لتنفيذه.