أعادت لامبورجيني إحياء اسم كونتاش في وقتٍ سابق من هذا الصيف مع سيارة محدودة الإنتاج صنعت استنادًا إلى طراز أفنتادور الرياضي الخارق مع محرك في 12 ونظام هجين، علمًا بأن كامل الكمية المقرر إنتاجها قد بيعت فعلًا. ولكن طبعًا هنالك طرق بديلة لشراء كونتاش، ومنها واحدة تحتاج لاستثمار هائل لإعادتها لحالتها الأصلية بعد شرائها، ولحسن الحظّ يبدو بأن علامة الثور الهائج الإيطالية تعمل على عملية إحياء جديدة لسيارة كونتاش، وقد تكون من خلال نسخ كلاسيكية.

المعرض: صور تقديم لامبورجيني كونتاش ٢٠٢١

أصدرت لامبورجيني مقطعًا مرئيًا تشويقيًا يشير إلى أخبار مثيرة للاهتمام. ولكن لا شيء مؤكد لغاية الآن، علمًا بأن هنالك بعض الحقائق التي تجعلنا نعتقد بأن الشركة التي يقع مقرها في سانتا أغاتا بولونيا تُحضّر لمشروع تجديد شامل لسيارة كونتاش الأصلية، ونقصد بعبارة "الأصلية" أنها ستكون مستمدة من أول نموذج أولي ظهر لكونتاش.

 

 

عرضت لامبورجيني في معرض جنيف الدولي للسيارات للعام 1971 طراز أل بيه 500 النموذجي، الذي استخدمته شركة إنتاج السيارات الرياضية الخارقة لاحقًا كمنصةً لتطوير الطراز في مرحلة قبل الإنتاج، لكن هذا النموذج تعرّضت لحادث اصطدام.

و هذه السيارة تحديدًا مجهزة بمحرك في 12 سعته 3.9 ليتر مثبت على هيكل فراغي جزئي من الفولاذ. هذا المحرك مشابه تقريبًا للمحرك الذي استُخدم في نسخة الإنتاج التجاري من كونتاش عند إطلاقه رسميًا في 1974.

يظهر المقطع المرئي لمحات مما يبدو بانه سيارة كلاسيكية، وهذا تلميح آخر إلى مشروع محتمل لعملية ترميم كونتاش الأصلية. قالت لامبورجيني بأنها ستكشف قريبًا عن السيارة التي مهدَّت الطريق للمُستقبل قبل خمسين عامًا، وها هي الآن تعود للحياة.

جدير بالذكر بأننا لسنا متيقّنين تمامًا عمّا تتحدَّث عنه لامبورجيني، بالرغم من التلميحات القوية حول ما متوقع، أهي سيارة ميورا جديدة؟ هذا احتمال معقول لا نستبعده في هذه اللحظة. وبصرف النظر عن ماهية هذا المشروع فإنه سيكون مثيرًا بحق.